اختطف مسلحون مجهولون اليوم أحمد عوض بن مبارك مدير مكتب رئيس الجمهورية اليمنية في وسط العاصمة صنعاء، حسبما أفادت محطة تلفزيون "أزال" المقربة من الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وأفادت المحطة بأن بعض المختطفين كانوا يرتدون ملابس عسكرية والبعض الآخر يرتدون ملابس مدنية، وأن الاختطاف تم قبالة مقر الأمانة العامة للحوار الوطني.

من جانبه، قال مدير مكتب الجزيرة في صنعاء سعيد ثابت إن عملية الاختطاف تمت قرب نقطة عسكرية تابعة لجماعة الحوثيين، وكان ذلك أثناء توجه بن مبارك إلى دار رئاسة الجمهورية، مضيفا أنه حتى الآن لم تعرف هوية الخاطفين ولا مطالبهم.

وأشار إلى اتهامات تم توجيهها للحوثين بتنفيذ عملية الاختطاف، لكن حتى الآن لم يصدر عنهم أي نفي أو تأكيد حول صحة هذه المعلومات، بينما نفى مصدر أمني كبير أن يكون للحوثين يد في عملية الاختطاف.

وأوضح سعيد ثابت أن بن مبارك سبق أن كلف من قبل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي برئاسة الحكومة، لكن ذلك قوبل برفض قاطع من الحوثيين، الذين اتهموه بأنه يعمل لدى السفارة الأميركية.

وأكد أن حادثة الاختطاف تعتبر خرقا أمنيا خطيرا جدا، وصل إلى الرئاسة، مما يدل على أن الأزمة في اليمن تسير إلى طريق مسدود.

من جهتها، نقلت وكالة الأناضول عن مصدر في الرئاسة -طلب عدم ذكر اسمه- أن مسلحين مجهولين اختطفوا بن مبارك خلال مروره بأحد شوارع صنعاء باتجاه دار الرئاسة لحضور حفل تسليم مسودة الدستور من قبل لجنة صياغة الدستور إلى هيئة الرقابة على تنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني.

وأضاف أنه تم التواصل مع أرقام هواتفه إلا أنه لا يرد، دون أن يُعرف مكان اختطافه، ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من الرئاسة اليمنية.

ويحمل أحمد عوض بن مبارك (47 عاما) دكتوراه في إدارة الأعمال، وينتمي إلى محافظة عدن جنوبي البلاد، ويشغل أيضاً أمين عام مؤتمر الحوار الوطني.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة