أكدت وزارة الخارجية القطرية أن التحقيق جار مع البريطانيين كرشنا براساد وجونديف قيمير اللذين أوقفتهما السلطات الأمنية في دولة قطر بتاريخ 31 أغسطس/آب 2014، وذلك لقيامهما بمخالفة أحكام قوانين البلاد.

وأوضح مدير إدارة الشؤون القنصلية بوزارة الخارجية، في تصريح له السبت، أن كافة الإجراءات التي تم اتخاذها مع الموقوفين لا تتعارض مع مبادئ حقوق الإنسان التي يكرسها الدستور القطري وقوانين الدولة.

وأشار إلى أن السفارة البريطانية في الدوحة قامت بزيارة المذكورين والاطمئنان عليهما، مؤكدا وجود تواصل مباشر بين وزارة الخارجية القطرية وسلطات التحقيق مع السفارة البريطانية في الدوحة بهذا الشأن.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا)