قالت مصادر أمنية السبت إن الجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي استعادا السيطرة على سد المقدادية الواقع شمال شرقي العاصمة العراقية بغداد، وذلك بعد أيام من الاشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية خلفت عشرات القتلى.

وقال مقدم في الجيش العراقي إن قوات بلاده تسيطر بشكل كامل على السد الواقع في محافظة ديالى، وأضاف أن حصيلة عملية السيطرة على السد أمس السبت خلفت مقتل سبعة عناصر من تنظيم الدولة، وقد أكد قائد في الشرطة هذه الحصيلة.

وأوضح المصدران أن عملية استعادة السد شاركت فيها قوات من الجيش ومقاتلين من الحشد الشعبي، ومن سرايا السلام التي يقودها الزعيم الشيعي مقتدى الصدر، وأشارت مصادر حكومية في منطقة المقدادية إلى أن تنظيم الدولة تكبد خسائر ثقيلة في معارك الأيام القليلة الماضية، كما تكبدت المليشيات المساندة للجيش العراقي هي الأخرى خسائر، إذ تم الخميس الماضي تشييع جنازة 12 عنصرا على الأقل من سرايا السلام في مدينة النجف.

تنظيم الدولة سعى للسيطرة على سدود عراقية ووضع يده لفترة قصيرة على سد الموصل (رويترز)

وقد شن تنظيم الدولة في الفترة الأخيرة عدة هجمات للسيطرة على سدود في العراق، واستطاع وضع يده لبعض الوقت على سد الموصل أكبر سدود البلاد، قبل أن تتمكن القوات العراقية الخاصة وقوات البشمركة الكردية بغطاء جوي أميركي من استعادة السد في أوائل الشهر الماضي.

قصف واشتباكات
من جانب آخر، قالت مصادر محلية السبت إن التحالف الدولي قصف موقعا لتنظيم الدولة في منطقة الكوير التي تبعد سبعين كيلومترا جنوب شرقي مدينة الموصل بمحافظة نينوى، مما أدى إلى مقتل 18 وإصابة 28 من عناصر التنظيم.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) عن تنفيذها غارات ضد التنظيم جنوب شرق مدينة أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق، وأسفرت الغارات عن تدمير أربع عربات مسلحة وموقع قتالي للتنظيم. وتعزز التحالف ضد تنظيم الدولة مع شروع المقاتلات البريطانية في التحليق بأجواء العراق تمهيدا لاستهداف مواقع التنظيم فيه.

وفي سياق متصل، قتل جنديان عراقيان وأصيب ثمانية آخرون السبت في اشتباكات بين الجيش العراقي ومسلحي تنظيم الدولة في منطقة الدجيل التي تبعد سبعين كيلومترا شمال بغداد، بينما ذكرت مصادر أن اشتباكات مسلحة اندلعت اليوم بين عناصر تابعة للتنظيم وقوات الحشد الشعبي في محيط نقطة أمنية قرب قرى الشوهاني الواقعة شرقي بعقوبة بمحافظة ديالى، وأسفرت عن مقتل اثنين من تنظيم الدولة وإصابة ثلاثة من مقاتلي الحشد بجروح طفيفة.

المصدر : الجزيرة,الفرنسية