ذكر موقع سايت الأميركي لرصد المواقع الإسلامية أمس السبت أن مقاتلا في صفوف جماعة خراسان التابعة للقاعدة في سوريا نشر سلسلة تغريدات على موقع التواصل الاجتماعي تويتر تؤكد على ما يبدو مقتل زعيم الجماعة الإسلامية في غارة جوية أميركية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الموقع قوله إن المقاتل ذاته نشر سلسلة تغريدات على حسابه على موقع تويتر نعى فيها كلا من محسن الفضلي القيادي المخضرم في تنظيم القاعدة والزعيم المفترض لجماعة خراسان، وأبو يوسف التركي وهو قيادي آخر في الجماعة التي استهدفتها غارات جوية أميركية في سوريا.

من جهة أخرى، نقل موقع سايت عن المقاتل نفسه إعرابه في سلسلة التغريدات التي نشرها أمس السبت عن أسفه للوضع الميداني في سوريا، حيث باشرت الولايات المتحدة بمشاركة خمس دول عربية الأسبوع الماضي شن غارات جوية ضد مواقع تنظيمات "جهادية" في سوريا.

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت الثلاثاء الماضي أنها استهدفت في سوريا تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة وكذلك أيضا جماعة خراسان التي كانت حتى هذا الإعلان الأميركي شبه مجهولة.

ويعتبر مقاتلون معارضون وخبراء أن المقاتلين -الذين قالت واشنطن إنهم من جماعة خراسان- هم من جبهة النصرة المرتبطة بالقاعدة والتي قاتلت إلى جانب المعارضة المسلحة ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

من جهتهم، رجح خبراء أن تكون الولايات المتحدة وضعت في الواجهة هذه المجموعة المؤلفة من عناصر في تنظيم القاعدة، لإقناع الرأي العام الأميركي بأنها تمثل تهديدا، ويجب التحرك ضدها.

في هذا السياق، قال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن إنه "لم يكن أحد قد سمع بهذه المجموعة قبل أن تتحدث عنها وسائل الإعلام الأميركية".

المصدر : الفرنسية