أعلنت المحكمة العليا السعودية أن الخميس هو غرة شهر ذي الحجة لهذا العام 1435 هجري وأن الوقوف بعرفة سيكون يوم الجمعة الموافق الثالث من أكتوبر/تشرين الأول المقبل، على أن يكون عيد الأضحى المبارك في الرابع من الشهر نفسه.

وذكر بيان صدر عن المحكمة أوردته وكالة الأنباء السعودية مساء اليوم أن الوقوف بمشعر عرفة سيكون يوم الجمعة التاسع من شهر ذي الحجة الموافق 3 أكتوبر/تشرين الأول المقبل بينما سيكون يوم السبت الذي يليه هو أول أيام عيد الأضحى المبارك. 

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن خمسة من الشهود رأوا الهلال، من بينهم شاهد واحد في شقراء وأربعة في حوطة سدير.

وكانت المحكمة العليا في السعودية دعت أول أمس الاثنين عموم المسلمين في جميع أنحاء المملكة إلى تحري رؤية هلال شهر ذي الحجة مساء الأربعاء 29 من ذي القعدة لهذا العام 1435هـ الموافق 24 سبتمبر/أيلول 2014 م.

وقال بيان للمحكمة نشرته وكالة الأنباء السعودية إن المحكمة العليا دعت من يرى الهلال بالعين المجردة أو بواسطة المناظير لإبلاغ أقرب محكمة إليه، وتسجيل شهادته لديها أو الاتصال بأقرب مركز لمساعدته في الوصول إلى أقرب محكمة.

ومن شأن معرفة اليوم الأول من شهر ذي الحجة أن تحدد أيام مناسك الحج، خاصة يوم الثامن من ذي الحجة أو يوم التروية حين يذهب الحجاج إلى منى، واليوم التاسع حين يقفون في عرفة ثم يفيضون إلى مزدلفة، واليوم العاشر الذي ينحرون فيه ويرمون جمرة العقبة، إضافة إلى أيام التشريق التي يرمون فيها الجمرات.

وتتبع الدول الإسلامية السعودية في تحديد بداية شهر ذي الحجة الذي يؤدي فيه ملايين المسلمين في مختلف أنحاء العالم فريضة الحج بالأراضي المقدسة.

وخلافا لعيد الفطر، استقر الرأي على أن يحتفل المسلمون جميعا بعيد الأضحى في نفس الوقت مع السعودية، حيث لا ينظر في هذه الحالة إلى رؤية الهلال، ولكن اتباعا لوقوف حجاج بيت الله الحرام على جبل عرفات الذي يشكل الركن الأعظم من فريضة الحج.

المصدر : وكالات