بثت جماعة "جند الخلافة" المرتبطة بـتنظيم الدولة الإسلامية اليوم الأربعاء شريط فيديو لقتل الرهينة الفرنسي إيرفيه غورديل، والذي اختطف في وقت سابق بمنطقة جبلية بشمالي الجزائر.

وجاء شريط الفيديو تحت عنوان "رسالة دم للحكومة الفرنسية"، وبدأ بعرض صور للرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند من المؤتمر الصحفي الذي أعلن فيه مشاركة بلاده في الحملة التي تستهدف تنظيم الدولة، ثم يظهر بعدها الرهينة جاثيا على ركبتيه محاطا بأربعة مسلحين ووجهه مخفي.

وقرأ أحد المسلحين بيانا ندد فيه بتدخل "الصليبيين الفرنسيين" في الجزائر ومالي والعراق. وظهرت في الشريط بعد ذلك عملية قطع رأس الرهينة وهو سائح متخصص في رياضة تسلق الجبال في الخامسة والخمسين من العمر وينحدر من مدينة نيس الفرنسية.

ولم يصدر تأكيد رسمي فوري من حكومة فرنسا أو الجزائر. وسبق للتنظيم أن بث يوم الاثنين شريطا هدد فيه بإعدام غورديل إذا لم تتراجع فرنسا "في غضون 48 ساعة" عن ضرباتها الجوية في العراق، في إنذار رفضه هولاند.

وذكرت وسائل إعلام جزائرية في وقت سابق أن قوات الجيش أطلقت عملية واسعة للبحث في المنطقة التي اختطف فيها الفرنسي، والتي تقع في ولاية تيزي وزو بشمالي الجزائر، وشارك في العملية نحو 1500 جندي.

المصدر : وكالات