قالت مصادر أمنية لبنانية إن عددا من القتلى والجرحى سقطوا مساء السبت في انفجار مفخخة يقودها "انتحاري" قرب حاجز لحزب الله بين بلدتي الخريبة وحام في سلسلة جبال لبنان بأقصى شرق  البلاد.

ونقل مراسل الجزيرة عن مصدر طبي في سهل البقاع اللبناني قوله إن ثلاثة عناصر من حزب الله لقوا مصرعهم في الانفجار الذي لم تتضح بعد هوية منفذيه ولم تعلن أية جهة تبنيه.

وبدورها نقلت وكالة الأناضول التركية عن مصدر أمني لبناني فضل عدم ذكر اسمه قوله إن سيارة مفخخة يقودها "انتحاري" انفجرت مساء السبت في منطقة البقاع شرق لبنان، مشيرا إلى أن الانفجار استهدف حاجزا لحزب الله.

وشهد لبنان سلسلة تفجيرات منذ اندلاع الثورة في سوريا المجاورة قبل ثلاثة أعوام، استهدف معظمها مناطق نفوذ لحزب الله. وتبنت أغلبية التفجيرات مجموعات إسلامية وصفت "بالمتطرفة" واعتبرتها ردا على مشاركة الحزب في المعارك إلى جانب النظام السوري.

وفي مارس/آذار الماضي قتل ثلاثة أشخاص على الأقل بينهم مسؤول محلي في حزب الله وأصيب 14 آخرون بجروح في بلدة النبي عثمان بالبقاع شرقي لبنان، إثر تفجير سيارة مفخخة تبنته جبهة النصرة.

وفي يونيو/حزيران الماضي أصيب عشرون شخصا في انفجار سيارة مفخخة يقودها "انتحاري" استهدف نقطة تفتيش للجيش اللبناني عند مدخل ضاحية بيروت الجنوبية، وانفجرت قبيل وصولها إلى النقطة.

المصدر : وكالات