قتل 51 وجرح أكثر من ثمانين في مجزرة ارتكبتها قوات الجيش النظامي في مدينة الباب شرق حلب، بينما واصلت طائرات النظام السوري قصف قرى القنيطرة التي سيطرت عليها المعارضة المسلحة على طول الشريط الحدودي مع الجولان المحتل، كما تواصل القصف على مناطق في دمشق وحماة وريف إدلب.

ونقل مراسل الجزيرة عن المستشفى الميداني في مدينة الباب شرق حلب، أن عدد ضحايا مجزرة اليوم في المدينة ارتفع إلى 51 قتيلا وأكثر من ثمانين جريحا، جراء إلقاء طائرات النظام حاوية متفجرة على شارع المكاتب بالمدينة.

ولا تزال هناك عائلة بكل أفرادها تحت الأنقاض، وأفاد ناشطون أن القصف استهدف شارعا مكتظا بالمدنيين قرب أحد المخابز في السوق الرئيسية بالمدينة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية منذ مطلع العام الجاري.

كما قتل ثلاثة أشخاص جراء سقوط برميل متفجر على حي الزبدية، وتحدثت شبكة شام عن إصابة ستة أشخاص بينهم أطفال جراء سقوط برميل متفجر على حي مسكان هنانو بمدينة حلب.

وفي ريف المدينة، أفاد ناشطون بوقوع جرحى جراء غارة جوية على بلدة معارة الأرتيق بريف حلب، كما قصفت قوات النظام مدن إعزاز وحريتان وعندان بالصواريخ.

الطيران السوري واصل قصف قرى وبلدات ريف القنيطرة (الجزيرة)

قصف القنيطرة
وفي القنيطرة، واصل طيران النظام السوري قصف قرى وبلدات في ريف المدينة التي تسيطر عليها قوات المعارضة السورية.

وتقول المعارضة المسلحة إن النظام يخترق المنطقة المنزوعة السلاح مع إسرائيل، ويقصف البلدات الممتدة على الشريط الحدودي مع الجولان المحتل.

وفي العاصمة دمشق، قال ناشطون إن المعارضة المسلحة قصفت حي المزة بصاروخين، كما استهدفت المربع الأمني بأطراف حي القابون بقذائف الهاون، كما سقطت قذيفتا هاون على حي أبو رمانة، بينما شنت قوات النظام حملة اعتقالات في حي الميدان.

وفي الغوطة الغربية لدمشق، قال ناشطون إن قوات النظام ألقت ستة براميل متفجرة على مدينة داريا، كما شن الطيران الحربي غارات جوية على مدينة دوما ووادي عين، وقصفت قوات النظام بالمدفعية بلدتي حزة وسقبا بريف دمشق.

وقالت مصادر المعارضة إن كتائبها قتلت أربعة عناصر من قوات النظام -بينهم ضابط- باشتباكات على جبهة الدخانية في ريف دمشق.

قصف مدفعي
وتواصلت الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام والمعارضة بريف حماة، حيث ألقت مروحيات النظام براميل متفجرة على بلدة الزلاقيات، كما شنت طائرات النظام ثماني غارات جوية متتالية على بلدة كفر زيتا، كما تعرضت قرية عب الخزنة لقصف مدفعي عنيف.

في المقابل، قصفت كتائب المعارضة بالمدفعية مقرات لقوات النظام في محيط مدينة مورك، بينما ذكر مركز حماة الإعلامي أن عشرة من عناصر قوات النظام قتلوا في قرية تل ملح.

وفي ريف إدلب، قالت لجان التنسيق المحلية إن الطيران الحربي شنَّ غارات جوية على مدينة معرة النعمان مما أوقع قتيلين -أحدهما طفل- وعشرات الجرحى، كما قصفت طائرات النظام بلدات كفرومة ومدايا والركايا.

المصدر : الجزيرة + وكالات