غادرت اليوم الخميس الدفعة الأولى من الحجاج الفلسطينيين من قطاع غزة عبر معبر رفح البري في طريقها إلى المملكة العربية السعودية لأداء فريضة الحج.

وأفادت الهيئة العامة للمعابر والحدود التابعة لوزارة الداخلية في القطاع -في تصريح صحفي مقتضب وصل الجزيرة نت نسخة عنه- بمغادرة الفوج الأول من الحجاج والمكون من 532 حاجًا على رحلتين.

وبينت أن مغادرة الحجاج ستكون عبر تسع رحلات بواقع رحلتين يوميًا على مدار أربعة أيام، وفى اليوم الأخير (الأحد المقبل) ستغادر ثلاث رحلات.

وأشارت هيئة المعابر والحدود إلى أن سفر الفلسطينيين من غير الحجاج -حسب الفئات المعلن عنها مسبقًا- سيتوقف عبر معبر رفح البري حتى انتهاء سفر جميع أفواج الحجاج.

ويبلغ نصيب القطاع من الحجاج هذا العام 2008 حجاج من أصل 6600 حاج فلسطيني، من بينهم ألف حاج من ذوي الشهداء وافق خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز على استضافتهم لأداء فريضة الحج بعد طلب تقدمت به وزارة الأوقاف الفلسطينية، وقسّمت الوزارة العدد مناصفة بين غزة والضفة الغربية.

وغادرت البعثة الإدارية والوعظية الفلسطينية قطاع غزة أمس الأربعاء عبر معبر رفح لتأمين التجهيزات اللازمة لمغادرة الحجاج إلى مطار جدة، وستعمل على تأمين وصولهم إلى جدة ثم نقلهم إلى السكن، وسترافقهم طيلة مناسك الحج حتى عودتهم إلى القطاع.

المصدر : الجزيرة