قتل ستة وأصيب 22 في قصف بقذائف الهاون والصواريخ على مناطق في مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار غربي العراق.

وقال المتحدث الإعلامي باسم مستشفى الفلوجة وسام العيساوي لوكالة الأناضول، إن المستشفى استقبل اليوم الاثنين ست جثث لقتلى مدنيين بينهم امرأتان و22 جريحا بينهم تسعة أطفال وامرأة نتيجة سقوط قذائف هاون وصواريخ على منازلهم في مناطق النزال والجمهورية وحي الوحدة والأندلس والضباط وسط المدينة.

واتهم قائد عمليات الأنبار الفريق الركن رشيد فليح عناصر تنظيم الدولة الإسلامية بتنفيذ القصف، وقال للأناضول إن التنظيم قصف الفلوجة بهدف "إثارة الفتنة ومنع رجوع الأسر النازحة والمهجرة".

وأوضح أن "قيادة عمليات الأنبار والقيادات الأمنية الأخرى ملتزمة بأوامر رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بإيقاف القصف على جميع مدن الأنبار".

وكان رئيس الوزراء العراقي أعلن السبت أنه أصدر أوامر بإيقاف "القصف العشوائي" على جميع المدن التي يوجد فيها مدنيون حتى وإن وجد فيها مسلحو تنظيم الدولة.

المصدر : وكالات