دعا عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات الرئاسة السويسرية إلى الدعوة الفورية لعقد اجتماع للأطراف المتعاقدة السامية لميثاق جنيف4 لعام 1949، من أجل تفعيل آليات الميثاق بشأن العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

ونقلت مراسلة الجزيرة نت في الضفة الغربية ميرفت صادق عن عريقات قوله -أثناء لقاء عقده مع وفد سويسري برئاسة رئيس قسم الأمن الإنساني في الخارجية السويسرية السفير رونالد شتينغر- إن العدوان على غزة برا وبحرا وجوا وما خلفه فيها من خسائر بشرية ودمار، يعتبر انتهاكا صارخا لميثاق جنيف4.

وأكد أن ما حدث في هذا العدوان يرقى إلى مستوى جرائم حرب، ويستوجب من المجتمع الدولي -وخاصة الأطراف المتعاقدة السامية- تفعيل آليات انطباق ميثاق جنيف4 لعام 1949 والبروتوكول الإضافي (1) لعام 1977 على أراضي دولة فلسطين المحتلة (الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية وقطاع غزة)، خاصة أن فلسطين أصبحت طرفا متعاقداً سامياً يوم 2 أبريل/نيسان الماضي.

وعلى صعيد آخر، التقى عريقات رئيس وأعضاء لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الإيطالي وقدم لهم شرحا مدعما بالوثائق عن نتائج العدوان على قطاع غزة، مطالبا بقيام المجتمع الدولي بما هو مطلوب لضمان عدم تكرار مثل هذه الجرائم ومحاسبة المسؤولين الإسرائيليين وفقا للقانون الدولي.

يشار إلى أن دائرة شؤون المفاوضات بمنظمة التحرير عكفت على إصدار تقرير يومي بلغات مختلفة لتوثيق آثار ذلك العدوان الإسرائيلي على الصعيد الإنساني (الشهداء والجرحى والعائلات المشردة عن بيوتها) ودمار البنى التحتية الذي شمل المدارس والمستشفيات ومحطات الكهرباء ودور العبادة وغيرها.

المصدر : الجزيرة