قال مسؤول في الهيئة المصرية العامة للبترول اليوم الأحد إن الإمارات العربية المتحدة اتفقت بشكل مبدئي مع مصر على تزويدها بجزء كبير من احتياجاتها البترولية حتى سبتمبر/أيلول 2015 وبقيمة 8.7 مليارات دولار.

وأضاف المسؤول -الذي طلب عدم نشر اسمه في اتصال هاتفي مع وكالة رويترز- "سننتهي هذا الأسبوع من جميع التفاصيل على أن تصل أولى الشحنات في الأسبوع المقبل"، مشيرا إلى أن مصر "تستورد مواد بترولية بقيمة ما بين مليار و1.3 مليار دولار شهريا".

وأوضح المسؤول أن مصر ستحصل على جزء من الاحتياجات البترولية "في شكل منح لا ترد، والباقي سنسدد قيمته ولكن بتسهيلات"، رافضا الخوض في تفاصيل بشأن قيمة المنح المتوقعة من إجمالي المبلغ.

وتواجه مصر -التي تعد أكبر بلد عربي من حيث عدد السكان- أزمة طاقة هي الأسوأ منذ سنوات، حيث تحتاج سنويا لاستيراد مواد بترولية قيمتها ما بين 12 و15.6 مليار دولار. وتعاني مناطق كثيرة في البلاد من انقطاعات شبه يومية في الكهرباء.

وتحظى مصر بدعم قوي من السعودية والإمارات والكويت تلقت خلاله مساعدات بأكثر من عشرين مليار دولار منذ الانقلاب العسكري الذي أطاح بالرئيس المنتخب محمد مرسي في يوليو/تموز 2013.

المصدر : رويترز