قال مراسل الجزيرة إن نحو سبعين شخصا قتلوا وأصيب ثلاثون إثر هجوم مسلح شنته مليشيات شيعية تقاتل مع القوات الحكومية على مصلين داخل أحد مساجد محافظة ديالى شمال شرق بغداد.

وقال الصحفي العراقي عمار الزبيدي للجزيرة إن مسلحين مما يسمى قوات الحشد الشعبي -وهي  مليشيات شيعية من المتطوعين تقاتل إلى جانب القوات الحكومية- اقتحموا مسجد عمرو بن العاص في قرية بني ويس شمال شرق المحافظة خلال صلاة الجمعة وأطلقوا النار على المصلين، فتسببوا بمقتل نحو سبعين شخصا على الأقل وإصابة ثلاثين آخرين بجروح.

وأضاف أن مليشيات من "عصائب أهل الحق" هي التي هاجمت المسجد وأعدمت جميع من كان فيه بما فيهم خطيب الجمعة، مشيرا إلى أن عدد القتلى بلغ 73.

ووقع الهجوم إثر انفجار عبوة ناسفة قرب منزل مسؤول الجماعات المسلحة لما يسمى الحشد الشعبي، فقامت مجموعة من المليشيات باقتحام مسجد القرية التابعة لناحية السعدية وفتح النار على المصلين أثناء صلاة الجمعة.

وأضاف الزبيدي أن غضبا عارما يجتاح محافظة ديالى نتيجة استهداف السنة هناك، قائلا إن هذه الظاهرة من الاغتيالات الطائفية الجماعية أصبحت متفشية في المحافظة، مضيفا أن الجيش العراقي نفسه يقوم بأعمال قصف عشوائي لبعض المناطق السنية في المحافظة.

المصدر : الجزيرة