بحث أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خالد مشعل سبل وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

جاء ذلك في اجتماع عقد صباح اليوم بالديوان الأميري في الدوحة جرى خلاله تأكيد ضرورة الوصول إلى حل يحقق مطالب الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف. 

وكانت رويترز نقلت في وقت سابق عن السفير الفلسطيني في الدوحة منير غنام قوله إن عباس -الذي وصل الدوحة أمس الأربعاء- سيلتقي الشيخ تميم، وإن المحادثات ستتركز على رفع الحصار عن غزة والمشهد السياسي الذي سيلي ذلك، ثم الحاجات الضرورية للشعب الفلسطيني في ظل الخسائر المأساوية.

وتعتبر زيارة عباس هي الثانية لقطر منذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة في الثامن من يوليو/تموز، وكانت مقررة قبل الخرق الأخير للهدنة في غزة.

واستأنفت إسرائيل عدوانها على غزة، حيث شنت غارات جوية على القطاع أسفرت عن استشهاد عشرات المدنيين، مما أدى إلى انهيار المفاوضات غير المباشرة في القاهرة التي كانت تسعى إلى تحويل وقف إطلاق النار إلى هدنة طويلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات