أصيب خمسة أشخاص جراء انفجار وقع في إحدى عربات قطار أثناء دخوله محطة سيدي جابر بالإسكندرية في وقت متأخر الخميس، بعد ساعات من مقتل شخصين في تفجير بالجيزة جنوب القاهرة.
 
وقال مدير أمن الإسكندرية إن الانفجار أدى لبعض الأضرار في القطار, وإن المصابين نقلوا إلى المستشفى الجامعي.

ويواصل رجال الحماية المدنية والمفرقعات فحص عربات القطار والمحطة بالكامل للتحقق من عدم وجود عبوات ناسفة أخرى.

وتشير معلومات أولية إلى أن الحادث وقع نتيجة انفجار قنبلة كانت مخبأة داخل حقيبة وضعت إلى جانب أحد المقاعد، حسبما صرح به مصدر أمني.

 لم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن هذه الانفجارات التي تعد الأحدث في هجمات استهدف بعضها الشرطة والجيش في مصر

مقتل شخصين
وفي وقت سابق الخميس قتل شخصان في انفجار قنبلة بإحدى الشقق بمنطقة كرداسة في محافظة الجيزة الواقعة جنوب القاهرة، حسبما أعلن مدير أمن الجيزة اللواء كمال الدالي.

من جهة أخرى قالت وزارة الداخلية في صفحتها على فيسبوك الخميس إن انفجارا محدودا وقع في سيارة في وقت متأخر مساء الأربعاء بحي عين شمس بشمال شرق القاهرة، مشيرة إلى أن الشرطة ألقت القبض على أحد رجلين كانا في السيارة، بينما لاذ الآخر بالفرار.

وفي حادث آخر أفاد مصدر أمني في وزارة الداخلية لوكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية بأن نقطتي شرطة في حي إمبابة بالجيزة تعرضتا الخميس لهجومين بقنبلتين من دراجتين ناريتين مسرعتين، دون أن يتسببا في وقوع ضحايا.

ولم تعلن بعد أي جهة مسؤوليتها عن هذه الانفجارات التي تعد الأحدث في هجمات استهدف بعضها الشرطة والجيش في مصر.

وكانت جماعتا "أنصار بيت المقدس" و"أجناد مصر" اللتان تنشطان في سيناء قد أعلنت كل منهما مسؤوليتها عن هجمات سابقة في القاهرة ومدن أخرى.

الجيش المصري يشن حملة أمنية على المسلحين في سيناء (رويترز-أرشيف)

مقتل مسلحين
وفي تطور آخر أعلنت قوات الأمن المصرية بمحافظة شمال سيناء أنها قتلت اليوم الخميس 17 مسلحا بمنطقة رفح الحدودية مع قطاع غزة.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر أمني مصري قوله "تمكنت قوات الأمن بشمال سيناء من قتل 17 من العناصر المتشددة في اشتباكات مع قوات الأمن أثناء عملية دهم لمناطق في رفح".

وأضاف أنه "قتل 12 في أربع سيارات بمنطقة باب سادوت أثناء اشتباكات وقعت مع تكفيريين، كما قتل اثنان على دراجة نارية. وفي قرية الوفاق برفح قتل ثلاثة عناصر وضبط ثلاثة آخرون".

من جهتها قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن قوات من الجيش والشرطة شاركت في الاشتباكات. وأضافت أن اثنين من القتلى سقطا قبل زرع عبوتين ناسفتين كانا يحملانها.

يشار إلى أن القوات البرية والجوية التابعة للجيش المصري تشن حملة أمنية على من تصفهم بالجماعات الإرهابية المسلحة في سيناء.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية