استشهد شاب فلسطيني صباح اليوم بمستشفى مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة متأثرا بإصابته برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي قبل أسبوع. بحسب ما أفادت به مصادر طبية فلسطينية.

وقالت المصادر الطبية إن الشاب الفلسطيني (22 عاما) وصل إلى مستشفى الأهلي مصابا بالرصاص الحي في البطن خلال مواجهات شهدتها بلدة إذنا شمال غرب الخليل بين الشبان الفلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية.

وبدورها، أكدت مصادر فلسطينية في بلدة إذنا (غرب الخليل) أن الشاب أصيب بجراح خطيرة الأسبوع الماضي برصاص حي في البطن خلال مواجهات مع الاحتلال عند مدخل البلدة، نقل على إثرها إلى المستشفى الأهلي، دون أن تشهد حالته أي تحسن.

وحسب المصادر، فإن جثمان الشهيد سيشيع في البلدة بعد ظهر اليوم.

واستشهد خلال هذه المواجهات عشرة فلسطينيين بينهم ثمانية يوم الجمعة الماضي في نابلس والخليل وبيت لحم وجنين.

وتشهد العديد من المناطق في الضفة الغربية والقدس الشرقية مواجهات متقطعة بين الفلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية احتجاجا على العدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة منذ أكثر من عشرين يوما.

المصدر : الجزيرة,رويترز