لقي أربعة جنود إسرائيليين على الأقل مصرعهم مساء الاثنين وأصيب آخرون عندما قصفت كتائب عز الدين القسام تجمعا لقوات إسرائيلية بمستوطنة أشكول شرقي خان يونس. كما تبنت الكتائب عمليات أخرى بقطاع غزة, وأكدت أنها قتلت حتى الآن أكثر من تسعين عسكريا إسرائيليا.

وقالت كتائب القاسم -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- في بيان نشر في موقعها على الإنترنت إن مقاتليها قصفوا تجمعا للجنود الإسرائيليين شرقي بلدة خزاعة الحدودية التي توغلت فيها مؤخرا قوات إسرائيلية.

وأضاف البيان أن إسرائيل اعترفت بمقتل ستة من جنودها وإصابة آخرين بينهم اثنان في حالة خطيرة في القصف الذي استهدف ما يسمى "المجلس الإقليمي لأشكول".

وقال مراسل الجزيرة إلياس كرام إن قذائف الهاون التي أطلقت من غزة سقطت على مركز لتجميع الدبابات في أشكول, وأضاف أنه ربما يكون هنا قتلى مدنيون بالإضافة إلى عسكريين.

وتحدثت الإذاعة العامة والعاشرة الإسرائيليتان في البداية عن مقتل أربعة مدنيين إسرائيليين وإصابة عشرة آخرين, لكن وسائل إعلام إسرائيلية أخرى بينها القناة السابعة أكدت أن القتلى من العسكريين الإسرائيليين، وتحدثت القناة السابعة عن مقتل ما يصل إلى تسعة من الجنود الإسرائيليين في هذا الهجوم.

واعترفت تل أبيب حتى الآن بمقتل 43 من جنودها بنيران المقاومة في غزة منذ بدء العدوان قبل ثلاثة أسابيع. وبالتزامن تقريبا مع القصف الذي استهدف مستوطنة أشكول, تبنت فصائل فلسطينية إطلاق رشقات صاروخية على بلدات قريبة من قطاع غزة. وتبنت فصائل المقاومة إطلاق دفعة من الصواريخ مساء الاثنين على بئر السبع وأوفاكيم وبلدات أخرى.

وفي وقت سابق, أعلنت كتائب القسام أن عناصر منها قتلوا صباح الاثنين جنديين إسرائيليين وأصابوا آخرين في اشتباك بالأسلحة المتوسطة والثقيلة شرقي بلدة جباليا بشمال القطاع. وأضافت في بيان أن الاشتباك حدث بينما كانت قوة إسرائيلية تقوم بتجريف أراض في تلك المنطقة.

وفي بيانين منفصلين, أعلنت القسام أن مقاتليها قصفوا تجمعا لقوات إسرائيلية شمال شرقي بلدة بيت لاهيا (شمالي القطاع أيضا) بمدافع الهاون, واستهدفوا دبابة إسرائيلية من طراز "ميركافا" بصاروخ "فونيكس" شرقي منطقة جحر الديك الواقعة وسط قطاع غزة.

ونشرت كتائب عز الدين القسام الاثنين حصيلة لعملياتها منذ بدء العدوان الإسرائيلي قبل ثلاثة أسابيع, وأكدت أنها قتلت 91 جنديا وضابطا إسرائيليا. وأضافت أن هذه الحصيلة لا تشمل الخسائر المسجلة إثر استهداف آليات عسكرية أثناء توغلها في مناطق متاخمة للشريط الحدودي.

ووفقا للإذاعة الإسرائيلية, أصيب جندي إسرائيلي صباح اليوم بنيران مقاومين فلسطينيين قرب بيت حانون شمالي القطاع. وتتحدث مصادر إسرائيلية عن وجود ما يقرب من 200 جريح من الجنود الإسرائيليين في المستشفيات, بينهم حالات حرجة.

وكان مراسل الجزيرة في غزة وائل الدحدوح أفاد بوقوع اشتباكات متفرقة بين المقاومة وجيش الاحتلال الإسرائيلي في الساعات الماضية. واعترف جيش الاحتلال حتى الآن رسميا بمقتل 43 من جنوده منذ بدء العمليات البرية في قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة + وكالات