تظاهر عشرات الآلاف الجمعة في يوم القدس العالمي في دول عربية بينها الجزائر والأردن، وفي إيران ودول غربية، تنديدا بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

وخرجت مظاهرات في العاصمة الجزائرية بعد صلاة الجمعة استجابة لدعوة وجهتها اللجنة الشعبية لدعم الشعب الفلسطيني للمشاركة في مسيرة وطنية تحت شعار "مسيرة المليون ونصف المليون شهيد" لدعم الشعب الفلسطيني في غزة.

وردد المتظاهرون شعارات تدعو إلى تحرير فلسطين، وأخرى معادية لإسرائيل والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وقد طوقت قوات الأمن الجزائرية مداخل ساحة "أوّل  مايو" حيث كان يرتقب أن تنطلق منها المسيرة باتجاه ساحة الشهداء، مرورا بشوارع رئيسية في العاصمة. وتمكن عدد كبير من المتظاهرين من كسر الطوق الأمني.

وكانت اللجنة الشعبية لدعم الشعب الفلسطيني في غزة قد دعت أيضا الجزائريين إلى تنظيم وقفات ومسيرات عبر كافة الولايات، تعبيرا عن رفض العدوان على غزة.

وفي الأردن, خرجت مسيرات في عدد من المحافظات -بما في ذلك العاصمة عمان- إثر صلاة الجمعة, شارك فيها آلاف الأشخاص. وطالب المتظاهرون السلطات الأردنية بنفض يدها من المبادرة المصرية، وبدعم المقاومة بدلا من ذلك.

وتأتي هذه المطالبات في ظل احتجاجات يومية تنظمها قوى سياسية إسلامية وقومية وشعبية داخل وخارج عمّان وخارجها. وفي تونس, دعا الرئيس منصف المرزوقي التونسيين إلى التظاهر مساء الجمعة بعد صلاة التراويح تعبيرا عن تضامنهم مع غزة.

وفي بيروت, تجمع آلاف من أنصار حزب الله اللبناني في يوم القدس العالمي في مجمع "سيد الشهداء" بضاحية بيروت الجنوبية، حيث استمعوا إلى خطاب للأمين العام للحزب حسن نصر الله.

وشبه نصر الله ما يجري في غزة منذ نحو ثلاثة أسابيع بحرب يوليو/تموز في لبنان عام 2006 والتي قتل فيها مئات المدنيين اللبنانيين ونحو 160 جنديا إسرائيليا.

وفي يوم القدس العالمي أيضا, تظاهر آلاف الإيرانيين في 700 من مدن البلاد, مرددين هتافات مناهضة للولايات المتحدة وإسرائيل. وقال الرئيس حسن روحاني أثناء مسيرة في طهران إنه لا بد للكيان الإسرائيلي من وقف مجازره ضد الفلسطينيين، وفك الحصار عن قطاع غزة.

وانتقد روحاني ما سماه الصمت الدولي عما تتعرض له غزة, مضيفا أن التاريخ سيحاكم الصامتين عن جرائم الصهاينة بحق الفلسطينيين. وبالمناسبة, تظاهر آلاف في مدينة لاهور الباكستانية منددين أيضا بالولايات المتحدة وإسرائيل, كما تظاهر المئات في أنقرة تنديدا بالعدوان على غزة.

متظاهرون في دوربان بجنوب أفريقيا
ضد العدوان على غزة (رويترز)

تضامن دولي
وخرجت مظاهرات الجمعة في دول غربية تنديدا بالعدوان على غزة، فقد تظاهر الآلاف وسط لندن حاملين الأعلام الفلسطينية, ولافتات تطالب بوقف ما وصفوها بالإبادة في غزة.

وشارك يهود في المظاهرة, حاملين بدورهم لافتات تدعو إلى التفريق بين اليهودية والصهيونية.

كما نظمت مظاهرة في العاصمة الألمانية برلين رفعت فيها الأعلام الفلسطينية, وشارك فيها كذلك يهود مناهضون للصهيونية.

وفي الإطار نفسه, شارك آلاف الأشخاص الجمعة في مظاهرة حاشدة منددة بالعدوان الإسرائيلي على غزة في مدينة دوربان بجنوب أفريقيا.

من جهة أخرى, حظرت مديرية الشرطة في العاصمة الفرنسية باريس المظاهرة المؤيدة للفلسطينيين المقررة السبت، بعدما شهدت مظاهرة تأييد سابقة لغزة صدامات مع الشرطة وفقا لمصدر أمني.

وأعلن المحامي عن منظمي المظاهرة حسني معاطي أنه رفع طلبا عاجلا إلى القضاء للسماح بتنظيم الاحتجاج. وكانت مظاهرة سابقة محظورة يوم 19 يوليو/تموز الحالي شهدت اشتباكات بين محتجين والشرطة في شمال باريس.

المصدر : الجزيرة + وكالات