أطلق ناشطون حملة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر باسم "مليون شكر للجزيرة" يشيدون فيها بالمهنية التي اتبعتها شبكة الجزيرة في تغطيتها الحرب على غزة ونصرتها المظلومين، معلنين تضامنهم مع الشبكة.

وقال أحد الناشطين إن "الجزيرة تم استهدافها من قبل الصهاينة الإسرائيليين اليوم مثلما هي مستهدفة من صهاينة العرب لأنها تعمل بمهنية راقية".

وعلق آخر -بعد أن شكر الشبكة على مصداقيتها- بأن تغطية الجزيرة للحرب على غزة أخرجت الحقيقة من وراء الكواليس.

وتساءل آخر عن الكيفية التي يمكن أن يكون بها العالم الآن بدون وجود شبكة الجزيرة وتويتر.

ووصف أحد الناشطين شبكة الجزيرة بأنها نبض الشعوب المظلومة الباحثة عن الحقيقة والحرية.

ولا تزال الحملة مستمرة بوسم (هاشتاغ): #مليون_شكر_للجزيرة.

المصدر : مواقع إلكترونية