أكد ناشطون سوريون اليوم الأحد سيطرة كتائب المعارضة على نقاط عسكرية حول بلدة مورك في حماة ومقتل ضابط من كتائب حزب الله اللبناني كان يقود العملية، كما دارت معارك عدة في دمشق وريفها ودير الزور، وسقط عشرات القتلى في قصف على حلب ومدن أخرى.

وقالت وكالة مسار برس إن كتائب المعارضة سيطرت على النقطتين الخامسة والسابعة وحاجز المكسر في محيط بلدة مورك بريف حماة، وذلك بعد معارك مع قوات النظام أسفرت عن تدمير دبابة وآلية عسكرية، إضافة إلى مقتل عدد من عناصر قوات النظام وحزب الله بينهم ضابط لبناني يقود الحملة العسكرية.

وأكد ناشطون أن كتائب المعارضة قصفت مطار حماة العسكري وحاجز مبنى الحزب، مما أدى إلى مقتل خمسة من عناصر النظام. في حين ردت قوات النظام بإطلاق النار عشوائيا على المدنيين مما أسفر عن مقتل امرأة وجرح ثمانية آخرين.

وفي المحافظة نفسها، قالت لجان التنسيق المحلية إن خمسة أشخاص قتلوا بقرية اللطامنة نتيجة غارات استهدفت إحداها سوق الخضار، كما وقعت ثلاث غارات على مدينة كفر زيتا دون أن ترد أنباء عن وقوع ضحايا.

قصف بالبراميل المتفجرة على حي القاطريجي بحلب (ناشطون)

دمشق وحلب
وفي ريف دمشق، قالت شبكة شام إن تسع غارات جوية استهدفت اليوم بلدة المليحة، كما رصد ناشطون غارتين على بلدتي مزرعة بيت جن ومغر المير، وغارات عدة على داريا ودوما.

وأكد اتحاد التنسيقيات تجدد الاشتباكات ببلدة المليحة، بالتزامن مع قصف عنيف بالهاون والمدفعية والدبابات على البلدة، كما وقعت معارك في حي جوبر مما أسفر عن مقتل 8 من جنود النظام.

وتحدث ناشطون عن شن غارات في حي جوبر، كما وثق اتحاد التنسيقيات سقوط قذائف على منطقتي العباسيين والزبلطاني حيث يحاول الثوار التقدم باتجاه وسط العاصمة، في حين اندلعت اشتباكات بين الثوار وتنظيم الدولة الإسلامية في حي الحجر الأسود.

وفي حلب، سقط قتيلان وعدة جرحى جراء إلقاء براميل متفجرة على حيي مساكن هنانو والقاطرجي، كما أصيب خمسة جرحى بينهم امرأة وطفلة جراء قصف جوي على بلدة حيان، وفقا لشبكة سوريا مباشر.

وأضافت الشبكة أن الطيران قصف بلدة مارع بريف حلب، كما تحدث ناشطون عن سقوط برميلين متفجرين على مخيم حندرات وعين التل، تزامنا مع وقوع اشتباكات بين كتائب المعارضة وتنظيم "الدولة" في بلدة أخترين.

تنظيم الدولة الإسلامية يحتفظ بسيطرته على حقل الشاعر للغاز في حمص (الجزيرة)

مواقع متفرقة
وتواصلت أعمال القصف على مناطق عدة في سوريا، ففي درعا قصفت قوات النظام بالمدفعية بلدة الغارية الغربية، كما أسقطت براميل متفجرة على بلدة داعل والسهول الشمالية لبلدة الغارية الشرقية، مما تسبب بسقوط عدة ضحايا.

وفي إدلب، سقط قتيل وعشرات الجرحى جراء قصف جوي ببلدة سرمدا ومدينة معرة النعمان، كما قتلت طفلة وسقط عدة جرحى جراء قصف جوي على بلدة كفرسجنة، وفقا لشبكة سوريا مباشر.

أما دير الزور فشهدت عدة غارات في بلدة الشميطية، كما قصفت مدفعية النظام حي الحويقة بمدينة دير الزور.

وقالت مسار برس إن تنظيم "الدولة" استعاد صباح اليوم السيطرة على قريتي عياش وعين البوجمعة غرب دير الزور، وذلك بعد معارك مع قوات النظام أسفرت عن مقتل 14 عنصرا من الأخيرة بينهم ضابطان، فيما قتل 3 عناصر من التنظيم.

وكان التنظيم قد دخل قرية عياش أمس بعد اتفاق مع الأهالي والثوار، ثم سيطرت قوات النظام على القرية قبل أن يستعيدها التنظيم مجددا، ثم هاجم التنظيم حاجزي عياش وبرج الإذاعة غرب دير الزور، كما اندلعت اشتباكات بين الطرفين في محيط مطار المدينة العسكري وحيي الحويقة والجبيلة أسفرت عن سقوط قتلى من عناصر النظام.

وقد شهدت اللاذقية اليوم قصفا بالمدفعية على قرى جبل التركمان، كما وقعت اشتباكات بين كتائب المعارضة وجيش النظام على أطراف بلدة مجدوليا في القنيطرة، وقتل عنصران من قوات النظام في اشتباكات في تل أبو السلاسل بريف حمص، وتصدى تنظيم "الدولة" لمحاولة قوات النظام اقتحام حقل الشاعر للغاز في حمص.

المصدر : الجزيرة + وكالات