تهكّم المذيع الأميركي الساخر جون ستيوارت من طريقة التنبيه التي تعتمدها إسرائيل لتحذير الفلسطينيين من قصف وشيك على منازلهم، وتساءل عن قدرة الفلسطينيين على إخلاء مواقعهم في ظل الحصار المطبق عليهم.

وخلال برنامجه الساخر الذي يبث على إحدى قنوات الكبل الأميركية، قارن ستيوارت بين الطريقة التي تنذر فيها الحكومة الإسرائيلية الإسرائيليين من صواريخ المقاومة الفلسطينية، وكيف ينذر الجيش الإسرائيلي الفلسطينيين قبل قصف منازلهم.

ووصف القنابل الصغيرة التي تلقيها إسرائيل على المباني لإعلام سكانها بضرورة إخلاء الموقع قبل قصفه، بالقنابل "الشاعرية الباعثة على الإلهام".

واستغرب ستيوارت مطالبة إسرائيل الفلسطينيين بإخلاء المباني المعرضة للقصف، وتساءل عن الوجهة التي سيسلكها الفلسطينيون في ظل الحصار المطبق على القطاع من جهة إسرائيل ومصر، وقال "هل عليهم أن يلقوا أنفسهم في البحر" للنجاة من الغارات الإسرائيلية.

المصدر : الجزيرة