سقط صاروخان أطلقا من جنوب لبنان صباح اليوم الجمعة في شمال إسرائيل دون التسبب في ضحايا أو أضرار، وفق مصادر إسرائيلية. يأتي ذلك في الوقت الذي تواصل فيه إسرائيل منذ أيام عملية عسكرية ضد حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة أسفرت حتى الآن عن استشهاد العشرات.

وأفادت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي بأن صاروخا سقط في حقل، بينما أوضحت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن صاروخي كاتيوشا سقطا في منطقة تقع إلى شمال كريات شمونة. وقالت الإذاعة إن أحد الصاروخين سقط على طريق كانت خالية من السيارات في حينها.

وفي هذا السياق ذكرت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية أن مجهولين أطلقوا عند الساعة السادسة والنصف من صباح اليوم صاروخين من خراج بلدة الماري قضاء حاصبيا (جنوب لبنان) تجاه الأراضي المحتلة.

وأشارت الوكالة إلى أن صاروخا آخر أطلق في ساعة مبكرة من فجر اليوم من منطقة عين عرب، لكنه انفجر في مكانه بسبب عطل تقني، وأوضحت أن القوى الأمنية والعسكرية اللبنانية تضرب طوقا أمنيا وتقوم بأعمال التفتيش عن مطلقي الصواريخ.

واستبعد مسؤولون عسكريون تحدثت إليهم الإذاعة العامة الإسرائيلية أن يكون حزب الله خلف عمليات إطلاق الصواريخ، معتبرين أن الحزب اللبناني "لا مصلحة له على الإطلاق في الدخول في مواجهة مع إسرائيل".

وأضافت الإذاعة "لا بد أنها منظمة فلسطينية صغيرة تريد إبداء تضامنها مع حماس التي يهاجمها الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة".

المصدر : الجزيرة + وكالات