بثت قناة الجزيرة الاثنين تحقيقا استقصائيا يكشف خبايا صفقات بيع الغاز المصري إلى إسرائيل والشخصيات الإسرائيلية والمصرية المتورطة بالقضية.

ويوضح الشريط كذلك جزءا من الرابط بين صفقات الغاز وإطاحة الرئيس المنتخب محمد مرسي ومجيء العسكر إلى السلطة من جديد.

ويوضح التقرير كذلك في جزئه الثاني كيف أدى الفساد المرتبط في قطاع الغاز والتستر عليه من قبل النخبة العسكرية إلى تحويل مصر إلى مستورد للغاز الإسرائيلي الذي اكتشف عام 2010 بعد أن كانت مصدرة لإسرائيل لسنوات بأسعار بخسة.

الجزيرة نت اختارت بعض أبرز ما جاء في التقرير الاستقصائي وأعادت نشره اليوم في تغطية إخبارية.

وتضمنت التغطية تعريفا بارتباط صفقات الغاز باتفاقية السلام الموقعة مع إسرائيل عام 1979 وأسماء المتورطين الكبار في الصفقات وعلى رأسهم ضابط المخابرات المصري السابق حسين سالم ووزير النفط سامح فهمي والرئيس المخلوع محمد حسني مبارك إلى جانب ضابط الموساد الإسرائيلي يوسي ميمان.

المصدر : الجزيرة