السيسي يكلف محلب بتشكيل حكومة جديدة
آخر تحديث: 2014/6/9 الساعة 13:38 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/6/9 الساعة 13:38 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/12 هـ

السيسي يكلف محلب بتشكيل حكومة جديدة

محلب لم يحدد موعدا للانتهاء من تشكيل الحكومة الجديدة (رويترز-أرشيف)
محلب لم يحدد موعدا للانتهاء من تشكيل الحكومة الجديدة (رويترز-أرشيف)

قال رئيس الحكومة المصرية التي قدمت استقالتها اليوم الاثنين إبراهيم محلب إن الرئيس عبد الفتاح السيسي كلفه بتشكيل حكومة جديدة.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن محلب قوله إن الحكومة المستقيلة ستقوم بتسيير الأعمال إلى حين تشكيل الحكومة الجديدة.

ولم يحدد محلب موعدا للانتهاء من تشكيل الحكومة، وقال للوكالة نفسها إنه لم يبدأ المشاورات بهذا الشأن بعد.

وكانت الحكومة المستقيلة قد عقدت اجتماعا قصيرا صباح اليوم لإعداد خطاب الاستقالة التي قدمها محلب للسيسي.

وقال محلب في خطاب الاستقالة "إنني لأشرف بأن أتقدم ووزراء الحكومة لفخامتكم باستقالتنا لأُفسح الطريق نحو اختيار من ترونه مناسبا لخدمة الوطن واستكمال استحقاقات المرحلة المقبلة".

وأكد محلب أكثر من مرة خلال الأسابيع الأخيرة أن حكومته التي شكلت في مارس/آذار الماضي ستضع استقالتها أمام الرئيس الجديد بمجرد أن يتولى مهام منصبه.

تنصيب السيسي
وأدى السيسي أمس اليمين الدستورية أمام الجمعية العمومية للمحكمة الدستورية العليا رئيسا لمصر بعد عام تقريبا من إطاحته بالرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز 2013.

وفي أول خطاب يوجهه إلى المصريين بعد توليه مهامه رسميا، حذر السيسي من أنه "لا تهاون ولا مهادنة مع من يلجأ إلى العنف".

وأشار إلى أنه "يتطلع إلى عهد جديد يقوم على التصالح والتسامح باستثناء من أجرموا في حق الشعب واتخذوا من العنف منهجا".

عبد الفتاح السيسي أدى أمس اليمين الدستورية رئيسا لمصر(رويترز)

وأضاف "أقولها واضحة جلية، من أراقوا دماء الأبرياء وقتلوا المخلصين من أبناء مصر لا مكان لهم في هذه المسيرة" لافتا إلى أنه يعتزم تحقيق النهضة في جميع قطاعات الدولة الاقتصادية والصناعية والزراعية والتعليمية والصحية والاجتماعية.

ورغم قول السيسي في كلمته "لست من دعاة اجترار الماضي أو التوقف عند لحظات صعبة مضت" فقد استفاض في الحديث عما قبل انقلاب 3 يوليو/تموز، وقال إن "الاستقطاب الحاد قبل الثلاثين من يونيو كان يُنذر بحرب أهلية، وعشنا حالة عصيبة من الاستقطاب" وشن هجوما حادا على ما أسماه النظام القائم حينذاك.

وقال الرئيس الجديد إنه لم يسع يوما وراء منصب سياسي، مشيرا إلى أن "القوات المسلحة انحازت إلى إرادة الشعب المصري في بيان الثالث من يوليو".

وبينما قدم السيسي عددا من الوعود المستقبلية، أكد أنه "ليس من الأمانة أو الموضوعية أن يَعِدَ المواطن البسيط بالتخلص من تركة الماضي المثقلة بمجرد تولي الرئاسة" مضيفا "ثورتا 25 يناير و30 يونيو أسستا لبناء دولة قوية بمصر".

وقال أيضا إن المستقبل القريب سيشهد استعادة الدولة المصرية هيبتها، مشيرا إلى أنه سيواجه أي قضايا فساد أيا كان حجمها، وأضاف "سنعمل على تطوير جهاز الشرطة وإعادة قدرته على ضبط الأمن والنظام" وحذر بالقول "لن أسمح بخلق قيادة موازية تنازع الدولة هيبتها وصلاحيتها بكل ما يعنيه ذلك".

وأضاف أن المرحلة المقبلة تتطلب دورا وطنيا لرجال الأعمال الشرفاء الذين ستؤمن الدولة لهم مناخا ملائما.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات