"تحالف الشرعية" يدعو لغضب عارم بذكرى انقلاب مصر
آخر تحديث: 2014/6/30 الساعة 22:28 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/6/30 الساعة 22:28 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/4 هـ

"تحالف الشرعية" يدعو لغضب عارم بذكرى انقلاب مصر

معارضو الانقلاب العسكري يواصلون تظاهراتهم اليومية منذ عام كامل للمطالبة بعودة الشرعية (الفرنسية)
معارضو الانقلاب العسكري يواصلون تظاهراتهم اليومية منذ عام كامل للمطالبة بعودة الشرعية (الفرنسية)

دعا "التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب" في مصر إلى "يوم غضب عارم" في ذكرى عزل الرئيس محمد مرسي الخميس المقبل.

وقال بيان للتحالف إن التظاهرات ستبدأ عصرا الخميس القادم الثالث من يوليو/تموز "في كل مكان بمصر، فالأرض للثوار ولن نتأخر عن دعوات الحشد المركزي والتظاهر أمام منازل قضاة القمع ومجرمي الانقلاب وأوكار التعذيب، ونوادي أحمد الزند (رئيس نادي القضاة) ومحمد إبراهيم (وزير الداخلية) وصدقي صبحي (وزير الدفاع)"، في إشارة للتظاهر أمام نوادي القضاة والشرطة والجيش.

وأضاف البيان "لنبدأ عصرا من القاهرة عاصمة الثورة من 35 مسجدا، من ذات المساجد التي انطلقنا منها في 28 يناير 2011، باتجاه ميادين التحرير، وسيكون قرار الدخول للقيادة الميدانية للأرض وفق المعطيات، ولتتأخر الحرائر قليلا لتكون ضمن الموجات التالية، ويتواكب مع هذا التحرك باتجاه ميادين التحرير في كل المحافظات لمن لم يتمكن من دخول القاهرة عاصمة الثورة".

وأكد البيان أن "الثورة إيمان، ورمضان شهر ثورة ونصر، فخذوا منه المدد والعبرة والخبرة، وأعلنوا غضبتكم لله بقوة". مشيرا إلى أن رفع الدعم وغلاء الأسعار خط أحمر ونقطة انطلاق نحو كسر الانقلاب والخلاص منه.

ودعا التحالف "أبناء مصر في الشرطة والجيش لكف الأذى عن الثوار وليخافوا الله"، وطالب أنصاره بالدفاع عن النفس. وقال البيان "ليكن أول شهيد دافعا لبركان غضب لا يتوقف دون تفريط في سلميتكم المبدعة حصنكم الحصين، والدفاع عن النفس حق شرعي".

وطالب التحالف بضرورة الاستفادة من تراكم الخبرات الثورية لصنع المفاجآت، والتنسيق على الأرض جيدا، والتجاوب مع كل المبادرات الثورية الإيجابية والأفكار المبدعة.

ويواصل معارضو الانقلاب العسكري تظاهراتهم اليومية منذ عام كامل في أعقاب الانقلاب الذي قاده وزير الدفاع آنذاك عبد الفتاح السيسي ووصل لسدة الحكم مؤخرا، في 3 يوليو/تموز 2013، وعطل فيه الدستور، وعزل الرئيس محمد مرسي.

المصدر : الجزيرة

التعليقات