أضافت تركيا اليوم الثلاثاء جبهة النصرة لأهل الشام الإسلامية -التي تعتبر الجناح السوري لتنظيم القاعدة- إلى لائحتها للمنظمات الإرهابية التي تفرض عليها عقوبات مالية.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن هذه اللائحة التي عدلتها حكومة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان نشرتها اليوم الثلاثاء في الجريدة الرسمية.

وتعتبر جبهة النصرة المدرجة أيضا على لائحة المنظمات "الإرهابية" في الولايات المتحدة والأمم المتحدة، من أهم الجماعات التي تحارب نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وكانت تركيا قد اتُهمت مرارا من طرف حلفائها الغربيين بغض النظر عن نشاطات جبهة النصرة وغيرها من الجماعات عند حدودها مع سوريا، بل تتهمها بتقديم الدعم لها مباشرة وتزويدها بالأسلحة، لكن سلطات أنقرة نفت بشكل قاطع تلك الاتهامات.

يشار إلى أن مجلس الأمن الدولي أدرج في أواخر مايو/أيار 2013 جبهة النصرة على لائحة المنظمات "الإرهابية"، حيث أعلنت لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن حينها أنها عدّلت لائحة العقوبات للأفراد والكيانات التابعة لتنظيم القاعدة بإضافة اسم جبهة النصرة إليها.

المصدر : وكالات