قتلت كتائب المعارضة السورية عشرات من قوات النظام السوري في ريف حماة وعناصر من حزب الله اللبناني بمنطقة القلمون، بينما أعلن ناشطون أن النظام قتل العشرات في مدينة الرقة، بينما تواصل قصف حلب وإدلب وحمص بالبراميل المتفجرة.

وقالت المؤسسة الإعلامية في حماة إن كتائب المعارضة قتلت ثلاثين عنصرا من قوات النظام ودمرت دبابة أثناء محاولتها اقتحام مدينة مورك بريف حماة.

وذكر ناشطون أن كتائب المعارضة دمرت دبابة لجيش النظام على حاجز قرية شليوط بريف حماة، بينما دارت اشتباكات عنيفة بين المعارضة والنظام في المنطقة نفسها.

وقالت الهيئة العامة للثورة السورية إن عشرات القتلى والجرحى سقطوا جراء قصف عنيف شنه سلاح الجو على مناطق في مدينة الرقة.

وأعلن ناشطون أن كتائب المعارضة قتلت عددا من عناصر حزب الله اللبناني أثناء محاولتهم التقدم باتجاه بلدة عسال الورد في منطقة القلمون بريف دمشق.

كما سقط ثلاثة قتلى من المعارضة خلال اشتباكات مع قوات النظام في محيط مدينة حوش عرب بالقلمون في ريف العاصمة.

وقالت شبكة شام إن الطيران الحربي شن غارات جوية على بلدة المليحة والزبداني، بينما سقطت قذائف هاون على أحياء باب والدويلعة والقيمرية بدمشق مما خلف جرحى.

وفي حلب، ذكر ناشطون أن الطيران المروحي ألقى براميل متفجرة على أحياء المعصرانية قرب مطار المدينة، وفي محيط قرية البريج والإنذارات والحيدرية وحي الصاخور ومنطقة المناشر، بينما دارت اشتباكات بين كتائب المعارضة وتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام قرب قريتي المسعودية والباروزة بريف حلب الشمالي.

للمزيد من الأخبار
زوروا صفحة الثورة السورية

مبايعة
وأفاد ناشطون سوريون بأن قادة من جبهة النصرة بايعوا تنظيم الدولة في مدينة البوكمال السورية على الحدود مع العراق.

وأضاف الناشطون أن قادة آخرين في جبهة النصرة رفضوا مصالحة التنظيم، كما رفضت ذلك بقية كتائب المعارضة التي تسيطر على البوكمال.

ويسعى تنظيم الدولة للسيطرة على المدينة نفسها بعد سيطرته على مدن وبلدات في ريف دير الزور.

وفي حمص، قال اتحاد التنسيقيات إن جرحى سقطوا جراء قصف قوات النظام بالهاون في حي الوعر.

كما قصفت قوات النظام مدينة إنخل والحراك في ريف الحي الشرقي لمدينة بصرى الشام بدرعا.

وقال ناشطون إن قتلى وجرحى من المدنيين سقطوا جراء إلقاء الطيران المروحي برميلين متفجرين على مدينة سلقين بريف إدلب، في حين قصف الطيران الحربي أطراف بلدة المغيرة بجبل الزاوية، وأطراف مطار أبو الظهور، وبلدتي تفتناز وسرمين بريف إدلب.

في المقابل، قتلت كتائب المعارضة ثلاثة عناصر من قوات النظام خلال اشتباكات على جبهة جبل الأربعين في ريف إدلب.

المصدر : وكالات