قتل وأصيب العشرات في غارات جوية شنتها القوات العراقية على أحياء بمدينة بيجي شمال بغداد وفي قصف من طائرات يعتقد أنها سورية على تلعفر الواقعة شمال العاصمة والقائم بأقصى غربي البلاد.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول محلي في بيجي قوله إن 19 على الأقل قتلوا وأصيب 17 بجروح في غارات جوية فجر اليوم الثلاثاء على أحياء في مدينة بيجي القريبة من أكبر مصافي البلاد.

وأوضح المسؤول أن القتلى تسع نساء وعشرة أطفال وأن معظم المصابين نساء وأطفال.

وفي تلعفر الواقعة أيضا شمال بغداد أصيب عدد من المدنيين في قصف لطائرتين قيل إنهما قدمتا من الجانب السوري على حي حسن كوي بالمدينة.

من جهة أخرى أفادت مصادر طبية عراقية وشهود عيان بمقتل 14 وإصابة العشرات في قصف من طائرة يعتقد أنها سورية ببلدة القائم قرب الحدود السورية.

وأفادت مصادر طبية بمقتل وإصابة نحو سبعين في قصف للطائرات على محطة وقود في مدينة الرطبة غربي العراق.

ويأتي ذلك في الوقت الذي اقتحم فيه المسلحون خلال الساعات الماضية ناحية العلم التي تقع على مسافة ثلاثة كيلومترات شرق مدينة تكريت ووسط محافظة صلاح الدين، إضافة لمعبري الوليد الحدودي مع سوريا وطريبيل مع الأردن.

وسيطر مسلحون من العشائر ومعهم عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام على أجزاء من شمالي العراق وغربيه وشرقيه منها مدن رئيسية مثل الموصل وتكريت.

المصدر : الجزيرة