قتل 14 مدنيا، بينهم نساء وأطفال، وأصيب عشرات آخرون، جراء ستّ غارات جوية شنتها مقاتلات النظام السوري ظهر اليوم السبت، على مدينة الموحسن في ريف دير الزور الشرقي.

وقالت شبكة سوريا مباشر إن إحدى الغارات الجوية استهدفت تجمعا للمدنيين في بيت عزاء في حي البوسيد.

واستهدفت غارة أخرى حي البحوري ما تسبب بمقتل طفل وإصابة عائلته، في حين استهدفت الغارات الأخرى أحياء الطابية شامية واللابد وبلدة المريعية قرب الموحسن.

وأضافت الشبكة أن عدد الضحايا كبير، وقد تم إسعافهم إلى المشافي الميدانية القريبة التي أعلنت بدورها عن حاجتها الماسة للتبرع بالدم.

ولم تستطع مستشفيات الموحسن استيعاب الأعداد الكبيرة من الضحايا، ما اضطرهم إلى نقل عدد كبير من الجرحى إلى المستشفيات في المدن المجاورة.

يُذكر أن عدد القتلى مرجح للزيادة بسبب خطورة إصابة العديد من الجرحى، وضعف الإمكانيات الطبية في المستشفيات الميدانية التي امتلأت بالجرحى والقتلى.

المصدر : الجزيرة