يقوم ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز بزيارة قصيرة لمصر اليوم الجمعة لتأكيد دعمه للرئيس الجديد عبد الفتاح السيسي.

ويزور الملك السعودي القاهرة لساعات قليلة خلال رحلة العودة للمملكة من المغرب. ولا يسافر الملك عبد الله كثيرا بسبب تقدمه في السن والمشاكل الصحية التي يعاني منها.

وكان الملك عبد الله حث في وقت سابق المصريين على دعم السيسي ونبذ ما سماها الفوضى الدخيلة للانتفاضات العربية على مدى الأعوام الماضية التي أطاحت بالرئيس المخلوع حسني مبارك وغيره من الحكام في تونس وليبيا واليمن.

وفي أعقاب إعلان وصول السيسي للرئاسة في مصر، سارع الملك عبد الله إلى تهنئته، ووصف فوزه بأنه يوم تاريخي، ودعا إلى عقد مؤتمر للمانحين لمساعدة مصر على تجاوز أزمتها الاقتصادية.

وقال الملك عبد الله في برقية التهنئة "نقول لكل الأشقاء والأصدقاء في هذا العالم، إن مصر العروبة والإسلام أحوج ما تكون إلينا لتتمكن من الخروج من نفق المجهول".

وحذر من أن المتخاذل عن "تلبية هذا الواجب وهو قادر مقتدر، فإنه لا مكان له غدا بيننا إذا ما ألمت به المحن وأحاطت به الأزمات".

وقدمت السعودية ودول خليجية أخرى مساعدات لمصر بمليارات الدولارات لتخفيف حدة الأزمة الاقتصادية منذ الانقلاب العسكري الذي قام به السيسي في الثالث من يوليو/تموز الماضي وعزل فيه الرئيس محمد مرسي.

المصدر : الجزيرة + رويترز