قصفت طائرة تابعة للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر منطقة قنفودة غربي بنغازي. ويأتي ذلك بعد يومين من تنفيذ قوات موالية لحفتر قصفا عشوائيا على مناطق في المدينة.

ونفذت قوات موالية لحفتر الأربعاء قصفا عشوائيا على مناطق في بنغازي، وذلك بعد تبادل صاروخي مع ثوار 17 فبراير.

وذكرت مصادر محلية الأربعاء أن قصفا عشوائيا بصواريخ من طراز غراد وقذائف الهاون -نفذته قوات موالية لحفتر- استهدف عددا من ضواحي المدينة، وهي مناطق "سيدي فرج" و"الهواري" والقوارشة" حيث سقطت الصواريخ قرب مساكن مدنيين.

جاء ذلك بعد مقتل جندي وإصابة آخر من الغرفة الأمنية المشتركة في بنغازي إثر تعرضهما لإطلاق نار قرب المدينة.

يشار إلى أن الحكومة والبرلمان في طرابلس عجزا عن السيطرة على المجموعات المسلحة التي أطاحت بالعقيد الراحل معمر القذافي عام 2011، خاصة في بنغازي مقر العديد من شركات النفط. وقد تدهورت أوضاع الأمن في البلاد باطراد منذ العام الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات