سيطر تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام على مناطق في محافظة دير الزور شرق سوريا، بينما سقط عشرات القتلى -أغلبهم من قوات النظام- اليوم الجمعة في تفجيرين بسيارتين مفخختين في محافظة حماة وسط البلاد.

وقال ناشطون سوريون إن تنظيم "الدولة" سيطر بشكل كامل على مدينة الموحسن المحاذية لمطار دير الزور العسكري، وعلى قريتي البوعمر والبوليل في ريف دير الزور الشرقي.

بلدات مهمة
وأفادت وكالة سمارت السورية للأنباء بأن أربعة من عناصر الجيش السوري الحر قتلوا خلال المواجهات التي دارت مع تنظيم "الدولة" في مدينة الموحسن.

وبدورها قالت وكالة رويترز للأنباء إن البلدات التي سيطر عليها التنظيم بلدات رئيسية في المنطقة ومتاخمة للمناطق التي يسيطر عليها في العراق.

ونقلت الوكالة عن مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن قوله إن هذه البلدات تقع على نهر الفرات الذي يربط سوريا والعراق، وإنها مهمة لأنها قريبة من مطار دير الزور العسكري.

من جهة أخرى أفاد ناشطون بمقتل ثلاثة قياديين من المعارضة السورية المسلحة كانوا قد اختفوا قبل أيام. ويتهم الناشطون تنظيم "الدولة" باختطافهم، في حين أعلن ضباط من المجلس العسكري في دير الزور انضمامهم إلى التنظيم.

وقد أصدرت الجبهة الإسلامية في الغوطة الشرقية بريف دمشق بيانا يتوعد تنظيم "الدولة" بدفع "ثمن باهظ بسبب انتهاجه نهج الاغتيالات بحق المسلمين"، وذلك بعد اغتيال التنظيم قاضيا ووالدته انشق عنه وانضم إلى الجبهة الإسلامية.

video

سيارتان مفخختان
وفي ريف حماة قتل اليوم الجمعة عشرات -أغلبهم من قوات النظام- وجرح آخرون بعد تفجيرين بسيارتين مفخختين.

وقال مركز حماة الإعلامي إن عشرات بين قتيل وجريح من قوات النظام سقطوا جراء انفجار سيارة مفخخة مساء اليوم في مقر لهم بقرية الصبورة الموالية للنظام في ريف حماة الشرقي.

وفي ريف حماة الغربي أفادت وكالة سمارت بأن 34 عنصرا من قوات النظام قتلوا صباح اليوم إثر انفجار سيارة مفخخة عند حاجز عسكري.

وتبنت "الجبهة الإسلامية" هذا التفجير الذي تم التحكم فيه عن بعد، ووقع عند حاجز "الحرة" في سهل الغاب.

وفي ريف حمص الشمالي ذكرت وكالة "مسار برس" أن القوات النظامية سيطرت على تلة أبو السلاسل القريبة من قرية أم شرشوح بعد اشتباكات مع المعارضة المسلحة.

وأضافت الوكالة أن المعارك ما تزال مستمرة بين الطرفين على محور أم شرشوح-تسنين، مما أدى إلى مقتل ثلاثة عناصر من قوات النظام، وسط قصف من قبل الطيران الحربي التابع للنظام على قريتي أم شرشوح والفرحانية ومزارع الرستن بالقنابل الفراغية.

المصدر : الجزيرة + وكالات