أعلنت كتائب المعارضة أنها حققت تقدما في ريفي درعا ودمشق في معارك قتل فيها عدد من قوات النظام الذي أوقع هو الآخر قتلى وجرحى بقصف بالمدفعية والبراميل المتفجرة، كما سقط عدد من القتلى في انفجار سيارة بمدينة الميادين في دير الزور.

فقد أعلنت كتائب المعارضة سيطرتها على تل الجموع الإستراتيجي قرب نوى بالريف الغربي لدرعا وخاضت الكتائب ليلة أمس معارك عنيفة قرب التل انتهت بسيطرتها عليه فجر اليوم.

وأفادت مصادر للجزيرة بأن عشرات من جنود النظام بينهم ضابط قتلوا في الاشتباكات، في حين أشارت "سوريا مباشر" المعارضة إلى مقتل ثلاثة من كتائب المعارضة خلال عملية السيطرة على تل الجموع.

وكانت كتائب المعارضة صدت الشهر الماضي عدة محاولات من قوات النظام للسيطرة على مدينة نوى.

video
قتلى
وفي ريف دمشق، تحدثت شبكة شام عن مقتل العشرات في صفوف الجيش النظامي ومليشيات حزب الله اللبناني إثر سيطرة مقاتلي المعارضة على حاجزي العوجا والدير في أطراف بلدة عسال الورد بالقلمون.

كما أعلنت كتائب المعارضة -وفق سوريا مباشر- السيطرة على سبعة مبانٍ على جبهة كراجات العباسيين بأطراف حي جوبر شرقي العاصمة دمشق.

في المقابل، ذكرت شبكة شام أن النظام قصف بالمدفعية قرية البيضا بريف دمشق، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى، وقالت الهيئة العامة للثورة السورية إن تسعة أشخاص قتلوا وجرح عشرات جراء قصف على حي القابون في دمشق.

وفي ريف حلب، قال ناشطون سوريون إن عشرين شخصا قتلوا وأصيب خمسون آخرون جراء قصف الطيران السوري بالبراميل المتفجرة وراجمات الصواريخ على مدينة عندان.

وأشار الناشطون إلى إلقاء الطيران المروحي خمسة براميل متفجرة على مدينة حريتان، وبرميلين على حي مسكان هنانو بحلب.

صور بثها ناشطون للدمار جراء براميل متفجرة بمدينة مارع في ريف حلب

انفجار سيارة
أما في ريف دير الزور فقد أعلن التلفزيون الرسمي السوري عن مقتل ثلاثين شخصا وإصابة عشرات آخرين اليوم السبت في انفجار وقع بسوق للسلاح في مدينة الميادين القريبة من الحدود العراقية.

وذكر التلفزيون في شريط إخباري عاجل "انفجار كبير في سوق لبيع السلاح للإرهابيين في الميادين ومقتل ثلاثين إرهابيا وجرح العشرات".  

في حين ذكرت سوريا مباشر المعارضة أن ثمانية أشخاص قتلوا وأصيب العشرات من المدنيين جراء انفجار سيارة مفخخة في مدينة الميادين.

كما أعلنت كتائب المعارضة مقتل عدد من قوات النظام خلال الاشتباكات في محيط غابات الفرلق باللاذقية. وقالت سوريا مباشر إن كتائب المعارضة استهدفت بصواريخ غراد معاقل الجيش في بلدتي زغرين ومشقيتا بريف اللاذقية.

وفي الأثناء، استمرت الاشتباكات أمس بين قوات النظام ومقاتلي المعارضة في ريف حمص على جبهات أم شرشوح والثورة وتسنين، مما أدى إلى مقتل أربعة عناصر من قوات النظام وأسر عنصرين آخرين وتدمير عربة عسكرية، وتزامن ذلك مع قصف بالقنابل الفراغية على قرية أم شرشوح.

وفي ريف حمص أيضا، قصفت قوات النظام الجمعة مدن وبلدات تلبيسة والرستن والحولة وغرناطة والغنطو بالمدفعية، مما أسفر عن مقتل أربعة مواطنين بينهم طفل، كما قصفت بالهاون والمدفعية حي الوعر بمدينة حمص، مما تسبب باستشهاد شخص وجرح آخرين، في حين استهدف الطيران الحربي قرية دير فول.

المصدر : الجزيرة