دعا مجلس الوزراء السعودي في جلسته الأسبوعية الاثنين لتجاوز مرحلة التعاون بين دول مجلس التعاون الخليجي إلى مرحلة الاتحاد في كيان واحد، مجددا بذلك دعوة ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز.

وتأتي دعوة مجلس الوزراء الذي عقد جلسته في جدة برئاسة ولي العهد الأمير سلمان بن عبد العزيز بمناسبة الذكرى الـ33 لقيام مجلس التعاون.

واعتبر المجلس أن الاتحاد من شأنه أن يحقق الخير ويدفع الشر، ويسهم في المزيد من التلاحم والتعاون والتنسيق والتكامل بين دول المجلس، خصوصا في هذه المرحلة التي تمر بها المنطقة والعالم.

وثمّن مجلس الوزراء في بيان له الإنجازات التي حققها مجلس التعاون خلال مسيرته الممتدة لأكثر من ثلاثة عقود، وأشار إلى أن "الإنجازات التكاملية البارزة لمجلس التعاون في مختلف المجالات" مكنت دوله من الإسهام في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم، إضافة إلى ما حققته من تلاحم رسخ أقدامها في الساحة الإقليمية والدولية.

وكان الملك عبد الله بن عبد العزيز قد طرح فكرة الاتحاد بين الدول الخليجية الست في ديسمبر/كانون الأول 2011.

وعلى صعيد آخر دعا مجلس الوزراء السعودي جميع الليبيين إلى وقف أعمال العنف وتضافر الجهود لتحقيق ما يتطلع إليه الشعب الليبي من أمن واستقرار، مؤكداً أن الحوار هو السبيل الأمثل لمعالجة القضايا الخلافية ومواجهة التحديات في هذه المرحلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات