الائتلاف يطالب بدعم "الحر" لمواجهة الأسد وتنظيم الدولة
آخر تحديث: 2014/5/17 الساعة 20:40 (مكة المكرمة) الموافق 1435/7/19 هـ
اغلاق
خبر عاجل :أمير الكويت: علينا أن نعي مخاطر التصعيد في الأزمة الخليجية
آخر تحديث: 2014/5/17 الساعة 20:40 (مكة المكرمة) الموافق 1435/7/19 هـ

الائتلاف يطالب بدعم "الحر" لمواجهة الأسد وتنظيم الدولة

الائتلاف قال إن نقص الذخيرة والسلاح منع الجيش الحر من وضع حدّ نهائي لتقدم تنظيم الدولة (رويترز-أرشيف)
الائتلاف قال إن نقص الذخيرة والسلاح منع الجيش الحر من وضع حدّ نهائي لتقدم تنظيم الدولة (رويترز-أرشيف)

طالب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية السبت بتقديم دعم عسكري حقيقي للجيش الحر حتى يتمكن من حماية الشعب من "إرهاب" نظام الرئيس بشار الأسد وحلفائه بتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.

واتهم الائتلاف في بيان تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام بفرض حصار على المناطق الواقعة شمال وغرب محافظة دير الزور (شرق) بمساعدة قوات النظام.

وقال إن تنظيم الدولة نفذ حتى صباح اليوم ثلاثة تفجيرات "انتحارية" في الريف الشرقي للمدينة بالبوكمال والشحيل والعشارة، راح ضحيتها عشرة مدنيين على الأقل بينهم أطفال، في حين أصيب العشرات بجروح.

واعتبر بيان الائتلاف أن "احتلال التنظيم مزيدا من المناطق في دير الزور نذير خطر، نظراً لما يتيحه ذلك من استغلال آبار النفط لصالح تمويل أنشطة التنظيم في سوريا"، إضافة إلى "اقترابه من الربط بين مواقعه في سوريا والعراق".

وفي هذا الصدد طالب الائتلاف الدول الصديقة للشعب السوري "بتقديم دعم عسكري حقيقي للجيش السوري الحر حتى يتمكن من حماية الشعب السوري الأعزل الذي يواجه إرهاب نظام بشار الأسد وحلفائه من عناصر تنظيم دولة العراق والشام".

وأشار البيان في ختامه إلى أن الجيش الحر في الأشهر السابقة طرد التنظيم من الشمال السوري، "لكن نقص الذخيرة والسلاح ظل العقبة الأساسية التي منعت الجيش الحر من وضع حد نهائي لتقدمات التنظيم".

وأمس الجمعة، اتهمت المعارضة السورية تنظيم الدولة بتنفيذ التفجير الذي استهدف معبر باب السلامة على الحدود السورية التركية الخميس موقعا عشرات القتلى.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن أكثر من مائة ألف شخص فروا من محافظة دير الزور منذ مطلع الشهر الجاري جراء القتال الجاري بين تنظيم الدولة وفصائل المعارضة في المحافظة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات