قالت مصادر للجزيرة إن طائرة ليبية موالية للواء المنشق خليفة حفتر انطلقت من مطار بنينة العسكري قرب بنغازي وقصفت معسكرا لكتيبة السابع عشر من فبراير التابعة للثوار ومواقع لكتيبة أنصار الشريعة.

وقال مراسل الجزيرة إن مدينة بنغازي تشهد استنفارا واسعا للثوار ونزوحا لسكان المناطق التي قصفت. ونقل أحمد خليفة عن مصادر قولها إن قيادة الجيش الليبي تعتبر القوات التابعة لحفتر "قوات غير شرعية ويجب التصدي لها وحماية المنشآت التابعة لهيئة أركان الجيش في بنغازي".

وقصفت طائرات حربية معسكرا تابعا لكتيبة السابع عشر من فبراير بستة صواريخ نوع سي فايف "C5"، ولم يسفر القصف عن أية خسائر داخل المعسكر. كما أصيب اثنان من الثوار في اشتباكات دارت في منطقة الهواري ببنغازي بين جنود تابعين للواء خليفة حفتر وعدد من الثوار.

من جهتها نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شهود عيان قولهم إن مواجهات عنيفة اندلعت الجمعة في بنغازي بين مجموعات إسلامية وقوة يقودها ضابط متقاعد قال إنه أطلق عملية "لتطهير" المدينة من "المجموعات الإرهابية".

وأوضح الشهود أن قوات من سلاح الجو انضمت إلى مجموعة خليفة حفتر -أحد قادة الثوار الذين أطاحوا نظام العقيد الراحل معمر القذافي في 2011- وقصفت ثكنة تحتلها "كتيبة 17 فبراير" وهي مليشيا إسلامية. 

يذكر أن حفتر ضابط سابق في الجيش الليبي، وكان من القادة العسكريين الذين ساهموا مع القذافي في الانقلاب العسكري الذي أوصله إلى سدة الحكم عام 1969. لكنه اختلف معه وغادر ليبيا إلى الولايات المتحدة قبل أن يعود بعد اندلاع ثورة 17 فبراير/شباط 2011 لينضم إلى جيش التحرير الوطني الذي أسسه الثوار وتولى قيادته لوقت وجيز.

بدوره نقل موقع "بوابة الوسط" الإلكتروني الليبي عن مصدر وصفه بالمطلع أن الجيش الليبي أطلق اليوم الجمعة عملية "كرامة ليبيا" لتطهير مدينة بنغازي شرقي البلاد من الجماعات المسلحة. 

 خليفة حفتر يعد أحد قادة حركة الثوار التي أطاحت نظام القذافي (الجزيرة نت-أرشيف)

عملية تطهير
وقال المصدر إن قوات من الجيش مدعومة بالسلاح الجوي بدأت تنفيذ عملية "كرامة ليبيا" التي تستهدف "التكفيريين والعصابات الخارجة عن القانون في بنغازي". 

من جهة أخرى، نقل الموقع عن العقيد محمد الحجازي الناطق السابق باسم الغرفة الأمنية في بنغازي أن "قوات ليبية عسكرية تخوض معركة مع تشكيلات إرهابية في منطقتي سيدي فرج والهواري". 

وكان ثلاثة ليبيين -اثنان منهم جنديان في الجيش وأحد مسؤولي التيار الإسلامي الشيخ منصور عبد الكريم البرعصي- قتلوا في هجومين منفصلين نفذهما مسلحون مجهولون فجر الخميس في بنغازي، كما تعرضت محكمة ابتدائية بالمدينة لهجوم آخر بعبوة ناسفة من قبل مسلحين مجهولين. 

يذكر أن مدينة بنغازي تشهد هجمات يشنها مسلحون على قوات الأمن والجيش ورجال القانون والإعلام والنشطاء السياسيين بسبب انتشار المليشيات المسلحة في ظل الانفلات الأمني الذي تشهده البلاد بصفة عامة منذ الإطاحة بالقذافي وقتله عام 2011.

المصدر : الجزيرة + وكالات