أصيب عامل فلسطيني برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت لاهيا شمالي قطاع غزة قرب الحدود مع إسرائيل اليوم الأحد، كما أفاد مصدر طبي.

وقال الناطق باسم وزارة الصحة بالحكومة الفلسطينية المقالة الطبيب أشرف القدرة "إن عاملا يبلغ من العمر 33 عاما أصيب برصاص حي في القدم عندما كان يجمع الحصمة (حصى البناء) في المنطقة القريبة من حاجز بيت حانون في بيت لاهيا".

وأوضح القدرة لوكالة الصحافة الفرنسية أن حالة المصاب "متوسطة" الخطورة، مشيرا إلى أنه "نقل إلى مستشفى كمال عدوان لتلقي العلاج حيث أجريت له عملية جراحية لإزالة الرصاصة".

وقالت وكالة الرأي التابعة للحكومة التي تقودها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في تعقيبها على إصابة العامل إن "قوات الاحتلال تحاول فرض منطقة عازلة في المناطق الحدودية بالقوة عبر إطلاق النار على المواطنين".

وتقع حوادث كثيرة من هذا النوع على الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة. وغالبا ما يتعرض عمال جمع الحصى والمزارعون الفلسطينيون أيضا لإطلاق النار من قبل الجيش الإسرائيلي أثناء وجودهم في أراضيهم الزراعية القريبة من السياج الحدودي الفاصل مع إسرائيل.

المصدر : الفرنسية