أحالت النيابة العامة في مصر اليوم الأحد محمد الظواهري شقيق زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري و67 متهما آخر إلى محاكمة جنائية بتهمة "تشكيل تنظيم إرهابي مرتبط بالقاعدة".
 
وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن المتهمين يواجهون اتهامات تتعلق بتكوين "تنظيم إرهابي يرتبط بتنظيم القاعدة، يستهدف منشآت الدولة وقواتها المسلحة وجهاز الشرطة والمواطنين الأقباط بأعمال إرهابية بغية نشر الفوضى وتعريض أمن المجتمع للخطر".

ولم توضح الوكالة ما إذا كانت المجموعة المتهمة نفذت بالفعل أيا من هذه الهجمات أم لا، ولم يحدد بعد موعد لبدء جلسات المحاكمة.

وأفرجت السلطات المصرية عن محمد الظواهري في مارس/آذار عام 2011 بعد أن قضى نحو 12 عاما في السجن منذ أن تسلمته مصر من الإمارات العربية المتحدة عام 1999، وألقي القبض عليه مجددا في أغسطس/آب الماضي.

وكانت المحكمة العسكرية العليا في مصر أصدرت حكما بالإعدام على الظواهري في القضية المعروفة إعلاميا باسم "العائدون من ألبانيا"، قبل أن تبرئه محكمة عسكرية من التهم الموجهة إليه في مارس/آذار 2012.

واتخذ الظواهري في السابق مواقف متشددة من جماعة الإخوان المسلمين منتقدا عدم تطبيقها الشريعة الإسلامية بشكل صارم، لكنه عارض إطاحة الجيش بالرئيس المعزول محمد مرسي في تموز/يوليو الفائت.

ويحاكم عدد كبير من مؤيدي مرسي بتهم تتعلق بالعنف والقتل و"الإرهاب"، من بينهم كبار قيادات جماعة الإخوان المسلمين. وقبل أسبوعين، قضت محكمة مصرية بالإعدام على 528 من أنصار الرئيس المعزول في أحداث عنف جرت خلال الصيف الماضي بمدينة المنيا جنوب القاهرة.

المصدر : الفرنسية