احتجاجات طلابية ضد الانقلاب في مصر
آخر تحديث: 2014/4/22 الساعة 20:20 (مكة المكرمة) الموافق 1435/6/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/4/22 الساعة 20:20 (مكة المكرمة) الموافق 1435/6/22 هـ

احتجاجات طلابية ضد الانقلاب في مصر

مظاهرة بجامعة الإسكندرية تطالب بعودة المسار الديمقراطي واسترجاع مكتسبات ثورة يناير (الجزيرة)
مظاهرة بجامعة الإسكندرية تطالب بعودة المسار الديمقراطي واسترجاع مكتسبات ثورة يناير (الجزيرة)

شهدت عدة جامعات مصرية اليوم الثلاثاء مظاهرات وفعاليات معارضة للانقلاب العسكري ولترشح وزير الدفاع المستقيل عبد الفتاح السيسي للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها أواخر الشهر المقبل، في حين أطلقت قوات الأمن الغاز المدمع لتفريق مظاهرة في جامعة الأزهر.

وأفادت شبكة رصد الإخبارية بإصابة عدد من طالبات كلية الهندسة في جامعة الأزهر بالقاهرة، بعد اعتداء قوات الأمن على مظاهرة داخل الحرم الجامعي تطالب بإطلاق سراح زملائهم المعتقلين.

وبموازاة ذلك، نظمت حركة "طلاب ضد الانقلاب" بجامعة عين شمس مسيرة تحت شعار "مصر مش تكية (ليست متكأً)" وصلت إلى محيط مقر وزارة الدفاع القريب من الجامعة، وذلك تلبية لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية الذي دعا للتظاهر على مدار الأسبوع الجاري تحت هذا الشعار.

وفي جامعة حلون بالقاهرة، نظم طلاب كلية الحقوق معرضا تضمن لوحات تحوي ما قالوا إنها "انتهاكات ومساوئ حكم العسكر". كما نظموا تجمعا لإدانة الانتهاكات المرتكبة ضد رافضي الانقلاب، معبرين عن تنديدهم بالأوضاع في مصر منذ وقوع الانقلاب في 3 يوليو/تموز الماضي.

كما نظم طلاب جامعة المنصورة بمحافظة الدقهلية مسيرة جابت أنحاء الجامعة تحت شعار "مفيش عساكر يحكمونا"، مرددين هتافات تطالب بإسقاط "حكم العسكر" وعودة المسار الديمقراطي، وترفض ترشح وزير الدفاع المستقيل للرئاسة.

وقد تقدم السيسي بأوراق ترشحه للرئاسة إلى لجنة الانتخابات الرئاسية يوم الاثنين الماضي، قبل أن يقدم السياسي الناصري حمدين صباحي أوراقه يوم السبت، لتعلن اللجنة أن السيسي وصباحي سيتنافسان في الانتخابات المقرر إجراؤها يومي 26 و27 مايو/أيار المقبل، ويتوقع على نطاق واسع فوز وزير الدفاع المستقيل بها.

في السياق ذاته، خرجت مسيرتان مماثلتان في جامعتي الإسكندرية بشمال مصر وأسيوط بجنوبها، تنديدا بحكم العسكر وللمطالبة بعودة ما يسمونها "الشرعية".

يشار إلى أن الجامعات المصرية تشهد احتجاجات واسعة ضد الانقلاب العسكري منذ بدء العام الدراسي في سبتمبر/أيلول الماضي، مما دعا الحكومة إلى مد فترة إجازة منتصف العام لمدة غير مسبوقة.

ومؤخرا أعلنت تبكير موعد اختبارات نهاية العام مما أثار غضب الطلاب واعتبروه قرارا "سياسيا بامتياز" يهدف لإنهاء الدراسة بالجامعات، قبل إعلان نتيجة الانتخابات الرئاسية، لمنع أي مظاهرات طلابية معترضة عليها.

واقتحمت قوات الأمن حرم الجامعات لقمع الحراك الطلابي بالقوة منذ بدء العام الدراسي، مما أسفر عن سقوط أعداد من القتلى والمصابين، واعتقال عدد كبير من الطلاب.

للمزيد اضغط هنا لدخول صفحة مصر

دعوة التحالف
وعلى صعيد مواز، دعا التحالف الوطني لدعم الشرعية أنصاره إلى التظاهر غدا الأربعاء تحت شعار "مصر مش تكية" أمام النوادي التابعة للشرطة والقوات المسلحة ومؤسسة القضاء.

وقال التحالف، في بيان أصدره مساء الاثنين "معا نمنع تحول مصر إلى تكية أو استكمال مخطط الشر الصهيوني الأميركي. لن نسمح بأن يرث العسكر ما فشل ابن (الرئيس المخلوع حسني) مبارك في وراثته، فالشارع لنا والثورة سبيلنا، لنواصل أسبوعنا الثوري وليكن الأربعاء يوما ثوريًا مهيبًا في كل أرجاء الوطن، رفضًا لإصرار الانقلابيين على إسقاط الدولة وبناء التكية، ولتكن بؤرة مظاهراتنا أمام نوادي الشرطة والجيش والقضاء، والقرار الميداني لكم".

أحكام قضائية
وفي شأن ذي صلة، قضت محكمه بمحافظة المنوفية (شمال القاهرة) بالسجن أربع سنوات وستة أشهر على 25 من مناهضي الانقلاب العسكري بالمنوفية، وكفالة 5 آلاف و500 جنية وغرامة 50 ألف جنيه.

كما قضت المحكمة في قضية أخرى بالسجن أربع سنوات على 25 من مناهضي الانقلاب وكفالة 4 آلاف جنيه لكل واحد منهم.

المصدر : الجزيرة

التعليقات