عبد الجليل البخاري-الرباط

تقدم محام مغربي يهودي الديانة رسميا بطلب للانضمام إلى حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة الحالية في المغرب وهو ما وصف بالسابقة في تاريخ الحزب.

وقال نائب الأمين العام للحزب سليمان العمراني للجزيرة نت إن الحزب تسلم في بداية الأسبوع طلبا من المحامي إسحاق شارية من هيئة المحامين بالرباط، مضيفا أن الأمانة العامة للحزب أحيطت علما بالموضوع أمس الأول ولم تبت فيه إلى الآن.

وأكد العمراني أن أبواب الحزب مفتوحة أمام جميع المغاربة شريطة احترام القانون الداخلي للحزب وقبولهم بمبادئه وأهدافه واختياراته.

واعتبر العمراني في تصريح صحفي أن تواصل الحزب مع اليهود المغاربة جيد، مشيرا إلى أنه سبق للأمين العام للحزب عبد الإله بنكيران أن حضر -بعد توليه رئاسة الحكومة- قداسا يهوديا بمدينة فاس، شمالي شرقي المغرب، وكشف أن الفريق البرلماني للحزب على تواصل دائم مع اليهود من خلال تلقي شكاوى إدارية.

وفي خطوة لتأكيد جدية الطلب نشر موقع حزب العدالة والتنمية صورة من طلب الانضمام الرسمي الذي تقدم به شارية.

ومن جهته عزا شارية -الذي كان ينتمي للحزب الليبرالي المغربي، الذي يقوده وزير حقوق الإنسان السابق محمد زيان- أسباب اختياره الانضمام لحزب العدالة والتنمية إلى ما وصفه بـ"صدق الحزب في محاربة المفاسد" مشيرا إلى أنه لم يتلق حتى الآن أي جواب رسمي على طلبه.

وأضاف شارية -في تصريح صحفي- أنه سبق له أن أيد موقف حزب العدالة والتنمية في معارضة احتجاجات حركة 20 فبراير/شباط، وتظاهر ضدها.

يذكر أن حزب العدالة والتنمية -الذي يصنف على أنه حزب إسلامي- فاز في الانتخابات التشريعية بالمغرب في نوفمبر/تشرين الثاني 2011 ليتولى أمينه العام عبد الإله بنكيران قيادة الحكومة.

المصدر : الجزيرة