تكبدت قوات النظام السوري اليوم خسائر في الأرواح بمنطقة حرستا بـريف دمشق وحلب، كما سجل ناشطون وقوع قصف عنيف على أحياء بالعاصمة دمشق واللاذقية براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة إلى جانب البراميل المتفجرة، وسط اشتباكات عنيفة بمحيط ثكنة هنانو بحلب.

فقد أكد مركز صدى الإعلامي أن أكثر من عشرين عنصرا من قوات النظام السوري قتلوا إثر تفجير الجيش السوري الحر مبنى المهاجع التابع لإدارة المركبات العامة في حرستا بريف دمشق الشرقي.

ومن جهتها، قالت شبكة سوريا مباشر إن منطقة المجمع الصناعي بحي القدم جنوب دمشق تعرضت لقصف شديد بالمدفعية الثقيلة.

وذكر اتحاد تنسيقيات الثورة أن الطيران المروحي قصف بالبراميل المتفجرة بساتين الزبداني، كما دارت اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات النظام على أطراف بلدة المليحة.

وأعلن ناشطون أن مدينة داريا بريف دمشق الغربي تعرضت للقصف بالبراميل المتفجرة، مما أسفر عن دمار واسع واشتعال الحرائق بعدد من الأبنية.

وفي حلب، أعلنت شبكة شام وقوع اشتباكات عنيفة في محيط ثكنة هنانو بعد عملية تفجير لثلاثة من أبنية قوات النظام، والسيطرة على عدد آخر.

وتحدثت عن مقتل سبعة عناصر من قوات النظام في محيط الثكنة بالتزامن مع حدوث اشتباكات في منطقة السيد علي وحي سيف الدولة ومحيط قلعة حلب.

وردّ النظام بشن غارات جوية استهدفت محيط ثكنة هنانو والليرمون وعدة أحياء أخرى بحلب، كما قصف بالمدفعية الثقيلة أحياء الزبدية وكرم الجبل والسليمانة والجابرية والميدان وميسلون.

صورة بثها ناشطون تظهر الدمار الهائل الذي خلفه القصف المستمر لحمص المحاصرة

استهداف حمص
وقصفت قوات النظام براجمات الصواريخ والبراميل المتفجرة والدبابات حي الوعر وأحياء حمص المحاصرة، كما أصاب القصف كلا من تلبيسة والرستن.

وذكرت شبكة سوريا مباشر أن اشتباكات عنيفة وقعت بين الجيش الحر وقوات النظام على عدة محاور في أحياء حمص القديمة، مما أسفر عن مقتل ستة عناصر نظامية على جبهة وادي السايح.

وفي حماة، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة مدينة مورك بريف المدينة الشمالي.

ولقيت طفلة مصرعها وجرح عدد آخر بـدير الزور بعد غارة جوية استهدفت أطراف بلدة البوليل بريف المدينة الشرقي، بينما تحدث ناشطون عن سقوط قتلى في صفوف جيش النظام بعد اشتباكات عنيفة بمحيط مطار دير الزور العسكري.

وفي اللاذقية، تحدثت شبكة مسار برس عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الجيش الحر وقوات النظام جراء الاشتباكات الدائرة في محيط جبل تشالما قرب مدينة كسب، كما تم قصف مدينة كسب ومحيطها.

وكانت قوات النظام جددت أمس قصفها على مدينتي حرستا بريف دمشق وكفرزيتا بريف حماة بغازات سامة، مما تسبب في وفاة طفلة وتسجيل حالات اختناق في صفوف مواطنين، بينما تواصل قصف مدينة حلب وحمص واللاذقية بالبراميل المتفجرة والمدفعية الثقيلة.

وأكد مركز صدى الإعلامي أن النظام قصف مدينة حرستا بريف دمشق الشرقي بغازات سامة، وأوضح أنه تم تسجيل تسع إصابات اختناق وضيق تنفس.

كما ذكرت شبكة سوريا مباشر أن طفلة توفيت متأثرة بغازات سامة استخدمتها قوات النظام في مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي التي قصفت أيضا ببراميل متفجرة، بينما أعلن اتحاد التنسيقيات مقتل أربعة أشخاص أمس بمدينة دوما بريف دمشق على يد قوات النظام.

المصدر : وكالات