علمت الجزيرة نت من مصادر في الائتلاف السوري المعارض أن دعوة رسمية وجهت له من قبل الحكومة الكويتية للمشاركة في القمة العربية المقبلة التي ستستضيفها دولة الكويت. ومن غير الواضح حتى الآن هل سيشغل الائتلاف مقعد سوريا رسميا أم لا؟

الجربا قد يحضر مؤتمر القمة بالكويت لكن لا يُعرف هل سيشغل مقعد سوريا رسميا أم لا (الجزيرة)

قالت مصادر من الائتلاف السوري المعارض للجزيرة نت إنه تلقى دعوة رسمية من الحكومة الكويتية للمشاركة في القمة العربية المقبلة التي تستضيفها دولة الكويت يومي 25 و26 مارس/آذار الجاري.

وأشار المسؤول الذي طلب عدم كشف اسمه أن رئيس الائتلاف أحمد الجربا سيرأس الوفد إلى القمة بمشاركة عدد من قيادات الائتلاف الذي ينتظر تفعيل قرارات صادرة عن الجامعة العربية لشغل مقعد سوريا في عدد من المنظمات التابعة للجامعة.

من جهة أخرى أشار المسؤول إلى أن زيارة الجربا للقاهرة تستهدف المشاركة في اجتماعات وزراء الخارجية العرب، وإيجاد حل لمشكلة أعضاء الائتلاف، حيث سيطالب بتدخل مصري لفتح المجال ووقف التضييق عليهم، خصوصا أن منهم أعضاء من جماعة الإخوان المسلمين في سوريا.

وكشف المسؤول أن مشاكل التأشيرات وتجديد الإقامات -فضلا عن إجراءات الدخول والخروج- تعرقل عقد مؤتمر الهيئة العامة للائتلاف الذي وافقت الجامعة العربية على عقده في مقر أمانتها العامة لأول مرة منذ قيام الثورة السورية.

وكان الأمين العام لجامعة الدول العربية الدكتور نبيل العربي قد بحث خلال لقائه اليوم السبت مع الجربا في زيارة غير معلنة بمقر الأمانة العامة للجامعة، مستجدات الأوضاع في سوريا بعد فشل جولتي المفاوضات في جنيف بين وفدي الحكومة والمعارضة والخيارات السياسية المطروحة.

ومن المقرر أن يشارك الجربا في الجلسة الافتتاحية لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب غدا الأحد، حيث سيلقي كلمة في الجلسة تتضمن موقف المعارضة من مستجدات الأوضاع والخيارات المستقبلية للتعامل مع تطورات الأزمة.

غير أن مصدرا دبلوماسيا عربيا مسؤولا في القاهرة قال إن الجربا لن يشغل مقعد سوريا في الجلسة لأن هذا الموضوع لم يحسم بعد، موضحا أن مشاركته ستقتصر على إلقاء كلمة فقط.

المصدر : وكالات,الجزيرة