وقع انفجار بعبوة ناسفة ضعيفة القوة اليوم السبت أمام كلية البنات بمنطقة مصر الجديدة في القاهرة، لكنه لم يُوقع "أية خسائر"، حسب بيان لوزارة الداخلية. وكانت مصادر أمنية وإعلامية محلية قد ذكرت أن الانفجار أدى إلى إصابة عامل بجروح.

الهجمات والانفجارات التي تستهدف منشآت مدنية في مصر ما زالت نادرة حتى الآن (الفرنسية-أرشيف)

انفجرت قبل ظهر اليوم السبت عبوة ناسفة ضعيفة القوة أمام كلية البنات بمنطقة مصر الجديدة في القاهرة، "ولم تُوقع أية خسائر"، حسب بيان رسمي.

وأكدت وزارة الداخلية المصرية -في بيان صحفي- أن العبوة بدائية الصنع من نوع "مُحدث صوت"، وقد أبلغ بوجودها أحد العمال باعتبار أنها "جسم غريب"، وحال قيامه بالعبث بهذا الجسم انفجر "دون حدوث أية إصابات أو تلفيات".

وكانت مصادر أمنية وإعلامية محلية قد ذكرت أن الانفجار أدى إلى إصابة العامل بجروح.

وأضافت الوزارة أن خبراء المفرقعات قاموا بتمشيط المنطقة المحيطة بالحادث، حيث عثروا على عبوة أخرى مماثلة وتم التعامل معها وإبطال مفعولها.

يشار إلى أن مصر شهدت -منذ عزل الرئيس محمد مرسي في يوليو/تموز 2013- موجة عنف وقمع أمني، مما أسفر عن مقتل 1400 شخص على الأقل منذ أغسطس/آب الماضي، بحسب منظمة العفو الدولية.

ووقعت خلال الأشهر الأخيرة عدة تفجيرات استهدفت في غالبيتها العظمى قوات الجيش والشرطة، أما الهجمات التي تستهدف المدنيين فهي نادرة حتى الآن.

المصدر : وكالات