إحالات إلى محكمة الجنايات ومظاهرات طلابية بمصر
آخر تحديث: 2014/3/5 الساعة 23:07 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/3/5 الساعة 23:07 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/5 هـ

إحالات إلى محكمة الجنايات ومظاهرات طلابية بمصر

ككك
ككك
المظاهرات الطلابية الرافضة للانقلاب متواصلة في جامعة القاهرة (رويترز)

قررت النيابة العامة في مصر اليوم الأربعاء إحالة 120 من قيادات ومنتسبي جماعة الإخوان المسلمين إلى محكمة الجنايات بتهمة "إثارة الشغب والعنف", كما أعلن الجيش المصري مقتل عشرة ممن وصفهم بالمتشددين خلال حملة شنها في سيناء, بينما خرجت مظاهرات منددة بعودة الأمن إلى الحرم الجامعي.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن من بين المتهمين المحالين إلى المحاكمة نجل شقيق الرئيس المعزول محمد مرسي و79 طالبا جامعيا, وأضافت أن المتهمين قاموا "بإثارة الشغب والعنف والتحريض عليه داخل حرم الجامعة والميادين الرئيسية بمدينة الزقازيق" وذلك منذ عزل الجيش لمرسي يوم 3 يوليو/تموز الماضي.

ووجهت النيابة العامة للمحالين اتهامات من بينها "الانضمام إلى جماعة إرهابية, وخرق قانون التظاهر" الذي أقرته الحكومة المؤقتة بعد عزل مرسي بغرض تنظيم الاحتجاجات على حد قولها.

كما قضت محكمة جنح في القاهرة بمعاقبة 11 شخصا بالحبس مع الشغل والنفاذ لمدة عامين مع وضعهم تحت المراقبة الشرطية لمدة مساوية لمدة العقوبة, لإدانتهم بارتكاب "جرائم العنف والشغب" خلال الاحتجاجات التي نظمت يوم 25 يناير/كانون الثاني الماضي, كما قررت المحكمة تغريم ستة متهمين آخرين.

وتشن قوات الأمن المصرية منذ عزل مرسي حملة على جماعة الإخوان المسلمين التي أعلنتها الحكومة المصرية المؤقتة جماعة إرهابية في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

الجيش يواصل حملته في سيناء (رويترز-أرشيف)

قتلى ومظاهرات
في هذه الأثناء قال المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية العقيد أحمد محمد علي إن حملة مداهمات مشتركة بين الجيش والشرطة في مناطق العريش والشيخ زويد ورفح في شمال سيناء، أدت إلى مقتل عشرة أشخاص ممن سماهم "العناصر التكفيرية الخطيرة", إضافة إلى اعتقال 43 شخصا وهدم سبعة أنفاق.

على صعيد آخر تظاهر مئات من طلاب جامعة القاهرة اليوم احتجاجا على عودة الأمن إلى الحرم الجامعي. وردَّد المتظاهرون هتافات مناهضة للأمن والنظام، ومعبرة عن رفضهم عودة الحرس الجامعي، ومطالبتهم بالقصاص من قتلة زملائهم خلال أحداث العنف التي شهدتها عدة جامعات في الفترة الأخيرة.

وعزَّزت قوات الأمن وجودها في محيط إدارة الجامعة، وانتشرت على أطراف ميدان نهضة مصر المواجه لجامعة القاهرة حيث جرت المظاهرة أمام البوابة الرئيسية للجامعة.

وكانت دائرة الأمور المستعجلة في محكمة عابدين قضت بعودة الحراسة الأمنية إلى الجامعات على خلفية دعوى أقامتها إحدى المحاميات نظراً للأوضاع المتردية وأعمال العنف التي تشهدها الجامعات المصرية حسب الدعوى.

من جهة أخرى شهدت مدينة المحلة في محافظة الغربية بدلتا مصر, وقفات احتجاجية قام بها عمال شركة الغزل وشركة النيل للنقل البري احتجاجا على عدم تحسين أجورهم.

وتزامنت وقفات الاحتجاج مع زيارة قام بها رئيس الوزراء الجديد إبراهيم محلب إلى المحلة, في أول جولة تفقدية له خارج القاهرة. وطالب العمالُ محلب باتخاذ الإجراءات اللازمة لتحسين أوضاعهم، ورفع الحد الأدنى للأجور.

المصدر : وكالات

التعليقات