تواصل الحراك الطلابي المعارض للانقلاب العسكري في عدد من الجامعات المصرية. فقد قتل طالبان وأصيب العشرات اليوم الأحد أثناء تصدي قوات الأمن المصرية لمظاهرة في جامعة الأزهر، كما شهدت عدة جامعات أخرى مظاهرات طلابية مماثلة.

قتل طالبان وأصيب العشرات اليوم الأحد أثناء تصدي قوات الأمن المصرية لمظاهرة في جامعة الأزهر معارضة للانقلاب ولإعلان وزير الدفاع المستقيل عبد الفتاح السيسي ترشحه لانتخابات الرئاسة، كما شهدت عدة جامعات أخرى مظاهرات طلابية مماثلة.

وقال شهود عيان إن الشرطة استخدمت الغاز المدمع وطلقات الخرطوش في المدينة الجامعية لتفريق المحتجين الذين حاولوا قطع طريق رئيسية خارج الجامعة.

وكانت حركة "طلاب ضد الانقلاب" قد نظمت مظاهرة أمام البوابة الرئيسية للمدينة الجامعية اعتراضا على القرارات التعسفية ضد الطلاب وفصل إدارة الجامعة لبعض الطلبة بسبب نشاطهم المناهض للانقلاب العسكري، وذلك قبل أن تتدخل قوات الأمن وتطلق قنابل الغاز وطلقات الخرطوش لتفريق المظاهرة.

وفي المقابل أضرم الطلاب النار في سيارة شرطة أمام المدينة الجامعية، وفق ما ذكرت شبكة رصد الإخبارية. وتشهد جامعة الأزهر حراكا واسعا ضد الانقلاب، أسفرت عن مواجهات مع قوات الأمن.

وبالتزامن مع ذلك اقتحمت قوات الأمن حرم جامعة أسيوط واعتقال عدد من الطلاب بعد قيامهم بمنع انعقاد ندوه يشارك فيها وزير سابق وكاتب صحفي يدعمان الانقلاب، كما قالت رصد.

طلاب بالأزهر أضرموا النار بسيارة شرطة أمام المدينة الجامعية (رويترز)

جامعات مختلفة
وفي سياق مواز شهدت جامعة القاهرة مظاهرة معارضة للانقلاب العسكري للمطالبة بإسقاط ما يسمونه "حكم العسكر" وللمطالبة بعودة المسار الديمقراطي، وإطلاق سراح زملائهم المعتقلين والتوقف عن ملاحقة معارضي الانقلاب.

كما نظمت حركة طلاب ضد الانقلاب في كلية الهندسة بجامعة الإسكندرية مظاهرة منددة بالانقلاب وباعتقال زملائهم وتجديد حبسهم على ذمة "قضايا ملفقة"، وفق ما قالت رصد التي أشارت إلى أن عدد المعتقلين من جامعة الإسكندرية تعدى 172 طالبا.

وفي جامعة الزقازيق بمحافظة الشرقية خرجت مظاهرات منددة بالانقلاب وبإعلان السيسي ترشحه لانتخابات الرئاسة. كما اعتقلت قوات الأمن عشر طالبات بجامعة الأزهر بنات بالزقازيق بعد الاعتداء على مسيرة نظمنها.

ونظم طلاب معارضون للانقلاب سلاسل بشرية بجامعة الفيوم تأكيدا على رفض حكم العسكر وأحكام القضاء التي وصفوها بـ"المسيسة"، واستمرار اعتقال الطلاب.

للمزيد اضغط لدخول صفحة مصر

وفي فرع جامعة الأزهر بتفهنا الأشراف في محافظة الدقهلية، نظمت طالبات وقفةَ احتجاج مناهضة للانقلاب، ورددن هتافات رافضة لما سمّينه حكم العسكر الذي قلن إنه تجسَّد بإعلان السيسي ترشحه لانتخابات الرئاسة.

وتشاركت جميع الفعاليات الطلابية في رفع المشاركين فيها شعار رابعة وصور زملائهم الذين قتلوا في أحداث العنف ضد المتظاهرين التي أعقبت الانقلاب العسكري، بالإضافة إلى صور زملائهم المعتقلين.

وتنوعت هتافاتهم بين المطالبة بمحاكمة المسؤولين عن قتل زملائهم والإفراج عن المعتقلين ووقف الملاحقات الأمنية للمعارضين.

المصدر : الجزيرة + وكالات