كيري يلتقي ملك الأدرن والرئيس عباس بشأن السلام
آخر تحديث: 2014/3/26 الساعة 23:21 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/3/26 الساعة 23:21 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/26 هـ

كيري يلتقي ملك الأدرن والرئيس عباس بشأن السلام

الخارجية الأميركية قالت إن لقاء كيري (يسار) وعباس لتضييق الفجوة بين الفلسطينيين وإسرائيل (أسوشيتد برس)
الخارجية الأميركية قالت إن لقاء كيري (يسار) وعباس لتضييق الفجوة بين الفلسطينيين وإسرائيل (أسوشيتد برس)
الخارجية الأميركية قالت إن لقاء كيري (يسار) وعباس يهدف لتضييق الفجوة بين الفلسطينيين وإسرائيل (أسوشيتد برس)

التقى وزير الخارجية الأميركية جون كيري مساء الأربعاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس في عمان بعد أن أجرى مباحثات مع الملك الأردني عبد الله الثاني، في محاولة "لتضييق الفجوات" مع إسرائيل التي هددت بالتراجع عن اتفاق بشأن الأسرى إذا ما انسحب عباس من المفاوضات.

وقالت السفارة الأميركية في وقت سابق بالعاصمة الأردنية إن مباحثات كيري وعباس تركزت على إطلاق مفاوضات جديدة بين الفلسطينيين والإسرائيليين استكمالا للجولات التي قام بها وزير الخارجية الأميركية في المنطقة.

وأكدت المتحدثة باسم الخارجية جنيفر بساكي أن اللقاء بين كيري وعباس على العشاء جاء "لتضييق الفجوات" بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

من جانبه قال مصدر فلسطيني كبير ليونايتد برس أنترناشيونال إن عباس وكيري استكملا مناقشاتهما بشأن عملية السلام بحضور المبعوث الأميركي لعملية السلام مارتن إنديك والقنصل الأميركي العام في مدينة القدس المحتلة مايكل راتني.

وكان مسؤول فلسطيني توقع مؤخرا أن يطلب كيري من عباس الموافقة على تأجيل موعد الإفراج عن الدفعة الرابعة والأخيرة من السجناء الفلسطينيين منعا لوصول المفاوضات إلى طريق مسدود.

وطبقا لمصادر فلسطينية، فإن المباحثات تركز على قضيتين، أولهما حدود الدولة الفلسطينية المستقبلية، وثانيهما مستقبل نحو خمسة ملايين لاجئ فلسطيني.

وجاء هذا اللقاء عقب مباحثات أجراها كيري مع الملك الأردني الذي أكد على موقف بلاده الداعم لمفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين "استنادا إلى قرارات الشرعية الدولية وحل الدولتين ومبادرة السلام العربية".

وشدد عبد الله الثاني في هذا الصدد على "ضرورة تحقيق السلام العادل والشامل، وصولاً إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني، وبما يحمي ويصون مصالح الأردن العليا، خصوصا تلك المرتبطة بقضايا الوضع النهائي"، وفق وكالة الأنباء الأردنية (بترا).

وقال مسؤولون أميركيون إن كيري تحدث هاتفيا مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال رحلته التي استغرقت ثلاث ساعات من روما، ومن المقرر أن يعاود الرجلان الاتصال بعد أن يتناول كيري العشاء مع عباس.

كيري (يسار) أجرى مباحثات مع الملك الأردني قبل أن يلتقي عباس (الأوروبية)

صفقة
وتأتي زيارة كيري التي تستغرق يوما واحدا، قبل أيام من الموعد الذي يفترض أن تفرج فيه إسرائيل عن 26 أسيرا فلسطينيا ضمن اتفاق لإطلاق سراح 104 أسرى مع تقدم محادثات السلام على أربع دفعات خلال تسعة أشهر، وهي المهلة التي حددت للمفاوضات التي استؤنفت في يوليو/تموز 2013.

وكانت إسرائيل قد هددت الأسبوع الماضي بتأجيل إطلاق سراح الدفعة الأخيرة -الذي كان مقررا هذا الأسبوع- إذا لم يوافق عباس على استئناف المفاوضات.

وفي هذا السياق، ذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن الولايات المتحدة عرضت على إسرائيل الإفراج عن الجاسوس الإسرائيلي المسجون لديها جوناثان بولارد سعيا لإنقاذ المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية المتعثرة.

ونقلت الإذاعة عن مسؤولين إسرائيليين قولهم إن إطلاق سراح بولارد سيأتي في إطار اتفاق مع الفلسطينيين لتمديد مفاوضات السلام المتعثرة لنهاية عام 2014 وإطلاق إسرائيل سراح الدفعة الرابعة من الأسرى نهاية الشهر الجاري، بما في ذلك أسرى من عرب إسرائيل.

وأعرب وزراء إسرائيليون الأسبوع الماضي عن معارضتهم إطلاق سراح دفعة جديدة من الأسرى الفلسطينيين إن لم يقم الفلسطينيون بتمديد المفاوضات لما بعد موعدها النهائي المحدد يوم 29 أبريل/نيسان المقبل.

غير أن الخارجية الأميركية نفت الأنباء عن بولارد، وقالت المتحدثة باسم الوزارة جينفر بساكي إنه ارتكب جريمة خطيرة للغاية وتم الحكم عليه بالسجن مدى الحياة، وهو يقضي هذا الحكم.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات