عزام الأحمد يهاجم حركة حماس من القاهرة
آخر تحديث: 2014/3/2 الساعة 06:59 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/3/2 الساعة 06:59 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/2 هـ

عزام الأحمد يهاجم حركة حماس من القاهرة

وزير الخارجية المصري وعن يمينه القيادي بحركة فتح عزام الأحمد بحضور السفير الفلسطيني بالقاهرة (الجزيرة)

أنس زكي-القاهرة

هاجم القيادي في حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) عزام الأحمد حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، وقال إنها لم تعلن موقفها من تنفيذ المصالحة الفلسطينية، كما اتهمها بالتدخل في الشأن المصري، وذلك في تصريحات خلال زيارة للقاهرة التقى خلالها وزير الخارجية المصري نبيل فهمي، كما التقى القيادي البارز بحركة حماس موسى أبو مرزوق.

وعبر الأحمد عن رفض فتح التام لما وصفه بتدخل حماس أو أي جانب فلسطيني في الشأن المصري، وأشار إلى أن حماس تنفي قيامها بالتدخل، لكنه أضاف أن هناك مؤشرات سلبية بسبب الممارسات التي تقوم بها تجاه مصر.

وأضاف "نحن حريصون على وقف هذه التدخلات ونبذل جهدا، وحتى عندما استؤنفت جهود المصالحة بين الجانبين في الأسابيع الأخيرة شددنا على حماس على ضرورة التصرف كحركة وطنية فلسطينية وعدم التدخل في الشأن الداخلي المصري".

وأعرب عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عن أمله في أن "تعي حماس هذه الحقيقة، وأن تتوقف عن تدخلاتها بما فيها وسائلها الإعلامية".

لقاء أبو مرزوق
من جهة أخرى قال الأحمد إنه التقى في القاهرة موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، كما أجرى اتصالا آخر مع القيادي البارز بالحركة إسماعيل هنية، مؤكدا أنه ينتظر ردا من حماس لتهيئة الأجواء لضمان تحقيق الوحدة.

واعتبر أن حماس بحاجة إلى مزيد من الوقت لتنفيذ المصالحة، ونسب إلى هنية قوله له إن قيادة حماس لم تعلن موقفها حتى الآن من ذلك، مؤكدا أن فتح من جانبها تأمل تنفيذ المصالحة بنفس النقاط التي تم التوصل إليها برعاية الوسيط المصري.

وأضاف الأحمد أنه "لا مستقبل لقطاع غزة أو القضية الفلسطينية إذا استمر الانقسام"، وأنه "يجب البحث عن كل السبل لإنهاء هذا الانقسام البغيض"، موضحا أن "التنسيق بين القيادة الفلسطينية ومصر حول القطاع لا يتوقف".

مسار المفاوضات
والتقى الأحمد وزير الخارجية المصري نبيل فهمي السبت، حيث أوضح المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية أن اللقاء تناول تطور مسار المفاوضات الجارية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وأكد فهمي دعم مصر الكامل للموقف الفلسطيني في المفاوضات الجارية مع إسرائيل، فضلا عن جهود تحقيق المصالحة الفلسطينية وتطورات الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة.

قيادات من حماس تحتفل
في مهرجان سابق بغزة
(الجزيرة-أرشيف)

من جانبه قال القيادي بحركة فتح إنه أطلع الوزير المصري على تطورات عملية التفاوض مع إسرائيل وما تشهده من تعثر في الوضع الحالي "بسبب التعنت الإسرائيلي المتشدد والرافض لقرارات الشرعية الدولية".

كما استعرض الجانبان ما دار في لقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس بوزير الخارجية الأميركي چون كيري في باريس، وتطورات الموقف الأميركي الذي وصفه الأحمد بأنه "غير مريح حتى هذه اللحظة".

وأضاف الأحمد أنه بحث مع فهمي التنسيق الثنائي والعربي من أجل تذليل هذه العقبات واتخاذ موقف عربي موحد، خاصة أن الرئيس عباس سيتوجه إلى الولايات المتحدة بعد أيام للقاء الرئيس الأميركي باراك أوباما، مشيرا إلى أن فهمي أطلعه بدوره على الاتصالات المصرية الأميركية وآخرها اتصاله بكيري الجمعة بشأن تطورات المنطقة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات