أصيب خمسة من جنود الاحتلال الإسرائيلي بجراح طفيفة بعد أن هاجمهم فلسطيني بسيارته على مدخل بلدة بيت أمر شمال الخليل، جنوب الضفة الغربية. وقد أطلق جنود الاحتلال النار تجاه السيارة ثم اعتقلوا الفلسطيني ويدعى عصام عادي وانهالوا عليه بالضرب المبرح.

جنود الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية بعد اغتيال أحد أفراد المقاومة الفلسطينية (الفرنسية-أرشيف)

أكدت مصادر فلسطينية وإسرائيلية إصابة خمسة من جنود الاحتلال بجراح طفيفية بعد أن هاجمهم فلسطيني بسيارته على مدخل بلدة بيت أمر شمال الخليل، جنوب الضفة الغربية.

وقال الناطق باسم اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان محمد عياد عوض للجزيرة نت إن السائق صدم الجنود وإن إصابة الجنود الخمسة في المنطقة السفلية من الجسم، موضحا أنهم نقلوا بسيارة إسعاف عسكرية لتلقي العلاج.

وحسب عياد فإن الحادث عرضي ووقع قرب محطة للوقود حيث فوجئ السائق بعد مغادرته المحطة بالجنود أمامه، مما أدى إلى دهسهم وإصابة الجنود بجراح.

ووفق المصدر، فإن جنود الاحتلال أطلقوا النار تجاه السيارة، ثم اعتقلوا الفلسطيني ويدعى عصام عادي، وانهالوا عليه بالضرب المبرح.

في أعقاب ذلك اندلعت مواجهات بين قوات الاحتلال وشبان فلسطينيين استخدم فيها الجنود القنابل الغازية والصوتية لتفريق الشبان الذين رشقوهم بالحجارة.

المصدر : الجزيرة