تعرضت مدينة حلب لقصف عنيف بـالبراميل المتفجرة، بينما أعدمت قوات النظام أكثر من 20 شخصا بينهم 6 من عائلة واحدة في مدينة صوران بريف حماة الشمالي، وارتفع عدد قتلى السبت إلى 88 بينهم 12 طفلا وسبع سيدات.

وأفاد مراسل الجزيرة في حلب بأن أكثر من 50 شخصا قتلوا في القصف الذي استهدف العديد من الأحياء السكنية.

وتتعرض كثير من أحياء حلب لحملة قصف ببراميل متفجرة منذ أسابيع، ذهب ضحيتها مئات القتلى والجرحى، كما أسفرت عن حركة نزوح كبيرة باتجاه الأرياف ومناطق سيطرة قوات النظام.

من جهتها أكدت حركة فجر الشام الإسلامية مقتل 20 عنصرا من قوات النظام والاستيلاء على أسلحتهم بعد محاصرتهم في منطقة ‫البلورة بحلب.

وبموازاة ذلك نقلت وكالة "سوريا مباشر" أنباء عن إطلاق قوات النظام الرصاص الحي على عدد من السجناء السياسيين في سجن حلب المركزي.

اضغط لزيارة صفحة سوريا

إعدامات وحصار
وفي حماة قال ناشطون إن قوات النظام أعدمت أكثر من 20 شخصا بينهم 6 من عائلة واحدة في مدينة صوران بالريف الشمالي. وبث الناشطون في الإنترنت صورا قالوا إنها لمدنيين أعدمتهم قوات النظام.

كما أكد ناشطون سقوط 18 قتيلا وعدد من الجرحى من المدنيين نتيجة اقتحام قوات النظام الحارة الجنوبية لمدينة صوران.

من جهتها أفادت شبكة شام بقصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة لمدينة كفرزيتا بريف حماة لليوم الثالث على التوالي، وباستهداف جبهة النصرة حاجزا لقوات النظام في بلدة الجلمة بعملية "انتحارية".

وفي ريف دمشق، قال ناشطون سوريون إن كتائب الثوار قتلت خمسة عناصر من قوات النظام إثر اشتباكات في الجهة الشرقية من مدينة داريا، بينما ذكر المجلس المحلي للمدينة أن الطيران المروحي ألقى أربعة براميل متفجرة على المدينة.

وأفاد اتحاد التنسيقيات بوفاة ثلاثة أشخاص نتيجة الإصابة بالجفاف جراء الحصار المفروض على مخيم اليرموك بدمشق منذ 209 أيام، وبهذا يصبح عدد قتلى الجوع داخل مخيم اليرموك 104.

وذكرت "سوريا مباشر" أن الجيش الحر استهدف بقذائف الهاون محيط إدارة الدفاع الجوي في بلدة المليحة بالغوطة الشرقية.

محاور أخرى
وفي درعا، ذكرت شبكة شام أن ستة قتلى بينهم طفل وعدد من الجرحى سقطوا جراء إلقاء الطيران المروحي البراميل المتفجرة على مدينة جاسم.

video
وفي ريف درعا سقطت قتيلة وعدة جرحى جراء القصف الصاروخي على بلدة الغارية الغربية، كما شنت قوات النظام واللجان التابعة لها حملة دهم واعتقالات في بلدة قرفا.

وفي القنيطرة، أوردت شبكة شام أن قتيلين وعددا من الجرحى وقعوا جراء قصف مدفعي عنيف تتعرض له بلدة أبو غارة بريف المدينة.

وقالت شبكة شام إن كتائب من الجبهة الإسلامية تمكنت من إعطاب دبابة وعربة شيلكا لقوات النظام على أطراف بلدة الهجة بريف القنيطرة أثناء التصدي لأحد أرتال قوات النظام في المنطقة، بينما أكد اتحاد التنسيقيات انسحاب قوات النظام من أطراف البلدة.

من جهة أخرى، أعلن اتحاد التنسيقيات سقوط ستة قتلى وعشرات الجرحى إثر استهداف الطيران الحربي لقوات النظام إحدى الآبار النفطية في قرية الحريجي بريف دير الزور.

وفي إدلب، أفادت "سوريا مباشر" بأن الجيش الحر استهدف بالهاون تجمعات النظام في معسكر القرميد بريف المدينة، بينما شن طيران النظام غارة جوية على مدينة كفرنبل وما حولها، وأخرى على بلدة حاس بالريف الجنوبي.

وفي اللاذقية، ذكر اتحاد التنسيقيات أن دبابات الجيش الحر دمرت شيلكا لقوات النظام ودكت تحصينات لها في جبل دورين في مصيف سلمى بريف المدينة.

اشتباكات المعارضة
وفي تطورات أخرى قالت "مسار برس" إن جبهة النصرة قتلت 15 عنصرا من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام في الاشتباكات قرب صوامع الحبوب ومعمل كونيكو بالريف الغربي لدير الزور، بينما أكدت "سوريا مباشر" مقتل عنصرين من مقاتلي جبهة النصرة في الاشتباكات مع تنظيم الدولة بمحيط مدينة موحسن.

وفي الرقة، ذكرت "سوريا مباشر" مقتل القاضي الشرعي لتنظيم الدولة ويدعى أبو الليث المغربي جراء الاشتباكات مع مقاتلي الجبهة الإسلامية في منطقة المنجم بريف الرقة الشرقي.

كما أكد ناشطون اندلاع اشتباكات عنيفة بين مقاتلي المعارضة وتنظيم الدولة في محيط قريتي مزرعة العلا وتل شعير بريف حلب.

المصدر : الجزيرة