أفادت مصادر للجزيرة بتجدد القصف الجوي بمروحيات تابعة للجيش المصري في جنوب منطقة الشيخ زويد بشبه جزيرة سيناء حيث يشن الجيش حملة عسكرية ضد من يصفهم بالعناصر المتطرفة.

طائرات الأباتشي قصفت العديد من الأحياء بمنطقة الشيخ زويد مما أدى لحالة هلع بين الأهالي (رويترز-أرشيف)

أفادت مصادر للجزيرة بتجدد القصف الجوي بمروحيات تابعة للجيش في جنوب منطقة الشيخ زويد بشبه جزيرة سيناء حيث يشن الجيش حملة عسكرية ضد من يصفهم بالعناصر المتطرفة.

وأضافت المصادر أن طائرات الأباتشي قصفت عددا من الأحياء في منطقة الشيخ زويد مما أدى إلى حالة هلع وخوف بين الأهالي.

وكان الجيش قد أعلن في وقت سابق عن مقتل خمسة من العناصر التي وصفها بـ"التكفيرية" والقبض على ثلاثة آخرين في مداهمات أمنية نفذتها قوات الجيش الثاني الميداني في شمال سيناء صباح الاثنين.

وأضاف أن المداهمات أسفرت عن "مقتل خمسة أفراد من العناصر التكفيرية الخطرة التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية والقبض على ثلاثة آخرين".

ويقوم الجيش بحملة عسكرية واسعة في شبه جزيرة سيناء للقضاء على من يصفهم بالعناصر المتطرفة، وذلك بعد أن زادت الهجمات التي تستهدف قوات الجيش والشرطة بعد الانقلاب العسكري الذي أطاح بالرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز الماضي.

وأعلنت جماعة أنصار بيت المقدس -التي تقول مصر وإسرائيل إنها تنشط في شبه جزيرة سيناء- مسؤوليتها عن أكثر هذه الهجمات التي امتد نطاقها من سيناء إلى القاهرة ومدن أخرى في البلاد.

وقد أسفرت العمليات العسكرية في سيناء عن سقوط عدد من القتلى والمصابين، بالإضافة إلى إلقاء القبض على عدد من الذين وصفوا بـ"الإرهابيين"، وهدمت مساجد ومنازل خاصة في منطقتي العريش والشيخ زويد.

المصدر : الجزيرة + وكالات